"نساء مصر" يطالبن بثلث تأسيسية الدستور

نساء مصر يطالبن بثلث تأسيسية الدستورميرفت التلاوي
كتب - محمود فايد:

طالبت الجلسة الختامية لمؤتمر نساء مصر الذي أقيم بالمجلس القومي للمرأة اليوم بضرورة تمثيل عادل للنساء فى تشكيل الجمعية التأسيسية للدستور، والعمل على اختيار النساء ذات الكفاءة بما يضمن تمثيلا عادلا بما لا يقل عن الثلث فى صياغة الدستور.

وشددت الجلسة على ضرورة إرساء حقوق المواطنة وسيادة القانون واستقلال القضاء، والحفاظ على المحكمة الدستورية العليا، والنص على المساواة أمام القانون فى الحقوق والحريات والواجبات العامة وتكافؤ الفرص.
وأنهى المجلس القومي للمرأة مؤتمره بمؤتمر شعبي حاشد نظمه بمركز المؤتمرات بمدينة نصر بمشاركة مرشحي الرئاسة على رأسهم عمرو موسى والفريق حسام خيرالله وأبو العز الحريرى والمستشار هشام البسطويسى ومحمود حسام.
تغيب عن المؤتمر، الذي شهد حضورًا مكثفا من ممثلى نساء مصر على مستوى جمهورية مصر العربية، العديد من الوزراء ورؤساء الجامعات وممثلو الكنيسة والأزهر، ود.عبد المنعم أبو الفتوح، وحمدين

صباحى.
وجاءت توصيات الرسالة الختامية للمؤتمر بأنه بعد ملاحظة ظهور توجهات بعد الثورة تحاول أن ترتد بالمكانة  الاجتماعية بالمرأة إلى عصور سحيقة مضت من التخلف والقهر والتمييز، وتؤدى إلى تهميش دور المرأة انطلاقا من ثقافات ذكورية عفا عليها الزمن ولا تجد سندا صحيحا من الدين.
وطالبوا بضرورة النص فى الدستور الجديد على الحق فى إصدار قانون ينظم الانتخابات البرلمانية والمحلية سواء على أساس نظام القائمة أو الفردى أو المختلط  وذلك بما يضمن حدا أدنى للتمثيل العادل والمواطنين المسيحيين والشباب دون الأربعين، كما طالب أيضًا بتعديل العديد من التشريعات المتعلقة بالمرأة أو الأسرة  أو الطفل وغيرها التي تنطوى على تمييز غير مبرر ضد النساء بحيث يكون الأصل هو المساواة أمام القانون بما لا يخالف نصا دينيا قطعيا متفقا على دلالته.
اقرأ نص روشتة نساء مصر للرئيس القادم:

أهم الاخبار