الرئاسيه تعلن الترتيبات النهائية للانتخابات....

حبر فسفورى من الدنمارك لمنع التزوير

حبر فسفورى من الدنمارك لمنع التزوير
كتب محسن سليم :

عقد المستشار حاتم بجاتو الأمين العام للجنة العليا للانتخابات الرئاسية مؤتمراً صحفيا بعد ظهر اليوم بمقرالهيئة العامة للاستعلامات؛ للإعلان عن كافة

الإجراءات والاستعدادات والترتيبات النهائية التي اتخذتها اللجنة الرئاسة في اول انتخابات رئاسية تجري بعد ثورة 25 يناير والمقرر اجراؤها الأربعاء والخميس المقبل 23، 24 مايو.
وأعلن بجاتو أن اللجنة انتهت من ندب القضاة باللجان الفرعية والعامة، كما قررت اعتماد قاض لكل صندوق انتخابي حتي لا يحدث لبس باللجنة الانتخابية لا يزيد عدد الناخبين بها على 400 شخص ويتفاوت عدد الناخبين طبقا للتوزيع الجغرافي وعدد السكان .
ونفي بجاتو ما تناقلته بعد المواقع الإخبارية من رصد حالات تزوير في تصويت المصريين في الخارج، موضحا أن الشكاوي التي حدثت نتيجة سوء استخدام التصويت الإلكتروني والذي طبق لأول مرة في الخارج.

وأكد ان اللجنة الرئاسية أرسلت مهندسين فنيين إلي الخارج لبحث المشكلة الفنية في التصويت الالكتروني، وتأكدت أن هناك  56 صوتا يدور حولها مشاكل، وقررت اللجنة إعادة تصويتهم بعد اكتشاف أن ما حدث ليس تزويرًا لكن عيب تقني وفني .

وفيما يتعلق بتصويت ضباط الشرطة فى الانتخابات، أوضح بجاتو أن الحالات التي حدثت كانت بسبب أن بطاقة الرقم القومي للضابط لم تتغير بعد دخوله كلية الشرطة ولم يغير بياناته او مهنته في بطاقته، مشيرا إلي أنه ليس في مصلحة احد تزوير الانتخابات لصالح

احد المرشحين  لأن المشرفين علي الانتخابات قضاة ولم يطلبوا ذلك إنما استدعوا من العيب الشك في نزاهتهم. 
واعلن بجاتو ان عدد من لهم حق التصويت بالنسبة  للناخبين في مصر51مليون  ناخب مقسمين علي  350لجنة عامة، وعدد المراكز الانتخابية 93334 مركزا، وتم اعتماد قاض لكل لجنة.

وفيما يتعلق بتصويت المنتقبات فى اللجان الانتخابية، قال بجاتو إن القاضي له الحق في الاطلاع علي صورة كل شخص يدلي بصوته في الانتخابات، ليتأكد بنفسه ان من يدلي بصوت هو من له حق التصويت ويتعين عليه ان يتأكد من اليدين للتأكد من عدم تكرار التصويت.
وأوضح بجاتو ان اللجنة ستوفر  1200  قاضية بالإضافة الي وضع سيدة علي كل لجنة، وهى سيدة من امناء السر لسيتخدمهما القاضي للكشف عن الوجه واليدين ومن يرفض الكشف عن الوجه واليدين فلن ينتخب.
مشيرا الي أن القضاة سيمنعون تصوير بطاقة الاقتراع ومن يصور بطاقة يرتكب جريمة يعاقب عليها بالحبس لأنها خلل بالعملية الانتخابية، كما قامت اللجنة باستيراد حبر فوسفوري من الدنمارك لمنع إزالته.

واشار بجاتو إلى ان اللجنة تؤمن بدور الاعلام وصرحت لـ2259 اعلاميا وصحفيا لمراقبة الانتخابات من المنظمات الحقوقية ومتابعة عملية الفرز

49 منظمة محلية و3 منظمات اجنبية، وقمنا بتوجيه الدعوة الي جامعة الدولة العربية والاتحاد الافريقي ومفوضية الاتحاد الاوروبي   لإرسال اشخاص لمتابعة الانتخابات .
واشار الي ان اللجنة لن تسمح بالدخول للجان الا من يملك تصريحا من اللجنة الرئاسية ووجود من يرشد الناخبين يمنع التواجد قرب المدرسة من يحمل صورة او تيشرت او تأييد لاي حزب له مرشح في الانتخابات لن يسمح بدخوله وسيقوم بعمل منسق طابور وسيمنع الدعاىة امام اللجان وهناك تنسيق مع الشرطة للقبض علي كل من يمارس الدعاية اما م اللجان في فترة الصمت الانتخابي ..
وأكد  بجاتو ان القضاة سيمنعون وسائل الاعلام التسجيل مع اي ناخب داخل اللجنة؛ لمنع التأثير علي آراء الناخبين الآخرين .

مشيرا الي ان اللجنة ستوفر مندوبا لشرح عملية التصويت للناخبين وصناديق انتخابية تغلق بالأقفال حتي لا يفتح بعد اغلاقه إلا بقطعه لمنع عملية التزوير والتأكيد علي نزاهة الانتخابات .

واشار بجاتو إلى ان من يعطي صوته لاكثر من مرشح يبطل الصوت نافيا ما نشر علي موقع التواصل الاجتماعي من التصويت المزدوج .

وأكد ان ورقة التصويت لا يمكن طباعتها لوجود ارقام سرية بالاضافة الي تغيير البطاقة في جولة الإعادة مؤكدا ان الأحبار لا تسبب اي امراض ولايزال إلا بعد 24 ساعة معتمدا بشهادات من الدنمارك.

وأوضح ان من يمتنع عن وضع يده في الحبر الفسفورى سيحرر له محضر تعطيل عمل اللجنة وسيحرر له جنحة، مؤكدا ان اللجنة صرحت لمبيت مندوب واحد لكل مرشح داخل اللجان مع الصناديق والتأكد من سلامة الصناديق والشمع الاحمر في صباح اليوم الثاني وان القاضي يبدأ عمله في اليوم الثاني في المواعيد الرسمية اذا لم تصل وسائل الاعلام او مندوبو المرشحين .

شاهد الفيديو:

http://www.youtube.com/watch?v=cpsEm9BAS-o&feature=youtu.be

أهم الاخبار