تأجيل القضية لـ 9 يونيو..

محكمة "الجمل" تشاهد فيديوهات وجدى وعفيفى

الشارع السياسي

الخميس, 17 مايو 2012 12:28
محكمة الجمل تشاهد فيديوهات وجدى وعفيفى
كتب ـ محمد سعد:

قررت محكمة جنايات القاهرة تأجيل القضية المعروفة إعلاميا بـ "موقعة الجمل" والمتهم فيها 24 من رموز النظام السابق والحزب الوطني لجلسة التاسع من يونيو القادم للاستماع لمرافعة النيابة.

صدر القرار برئاسة المستشار مصطفى حسن عبد الله وعضوية المستشارين أنور رضوان وأحمد دهشان.
وشاهدت المحكمة فى جلسة اليوم، مقطع فيديو للواء محمود وجدى وزير الداخلية الأسبق مع خيرى رمضان والذى قال إن الداخلية لم تكن متواجدة بميدان التحرير يوم موقعة الجمل وإن الثوار هم

المسيطرون على الميدان وقتها، ونفى اشتراك عناصر الداخلية بزى مدني فى الأحداث، ونفى تسليح الداخلية بأسلحة ليزر وأن الأوامر الصادرة للضباط كانت بعدم دخول الميدان.
كما شاهدت المحكمة فيديو للعقيد عمر عفيفى يقول فيه "التصعيد سيكون نتيجته التصعيد وأن الشرطة ستخاف من "كعبلة" واحد فى المظاهرات.. وربك لما يريد يخليهم ينزلوا ناس تؤيد حسنى مبارك ودى هنستغلها اوى وهنعمل من الفسيخ
شربات".
كما عرضت المحكمة فيديو للمتهم الرابع والعشرين المقدم حسام حنفى بدا فيه وبوجهه جروح بمنطقة النهضة، فأقر أنه هو بالفعل، وأنه تم تسجيله يوم 9 فبراير 2011، وانه نزل لعمله بناء على طلب أهالى النهضة منه، وأشار الى ان المؤتمر الجماهيري الذى قال فيه اللى بيحب مصر ينزل ميدان التحرير تم تسجيله 9 فبراير وأن التسجيل أدخل عليه مونتاج وتعديلات فى الصوت.
وتابع المتهم الذى خرج من القفص: كنت أحاول تهدئة الناس وكان هناك بعض ضباط الجيش لم يظهروا فى الفيديو الذى تم تصويره بكاميرا الموبايلات وكاميرا فيديو واحدة وكان يوم 9 فبراير.

أهم الاخبار