معتصمو التحرير يختارون عبد العزير وزيراً للداخلية

كتب- محمد القماش



واصل مئات الثوار اعتصامهم بميدان التحرير لليوم الثامن على التوالى,للمطالبة بإجراءات مطلوبة فوراً من جانب المجلس الأعلى للقوات المسلحة لتحقيق باقى مطالب الثورة, والتى على رأسها إطلاق سراح كل المعتقليين السياسيين,وتنصيب وزير داخلية مدنى,ليشرف على إعادة هيكلية الوزارة,وجهازأمن الدولة.

وقام المعتصمون بإختيار المستشار زكريا عبد العزيز رئيس نادى القضاة السابق وزيراً للداخلية,منددين بحرائق مقار أمن الدولة على يد ضباطها لإخفاء المستندات التى تدين الجهاز لتورطة فى قضايا تعذيب المواطنيين.

وناشد المعتصمون المجلس الأعلى للقوات المسلحة بالقاء

القبض على ضباط أمن الدولة,لما يمثلونه من خطر شديداً على آمن المجتمع,مطالبين إياه بحصار مبانى ومقرات آمن الدولة لمنع هروب أى اوراق ومستندات تخص أمن البلاد.

وطالب المعتصمون بوضع يد الدولة فوراً على مقار وحسابات الحزب الوطنى,وتصفية رموزه فى الحكم خشية قيامهم بالثورة المضادة,خاصة بعد إقالة حكومة شفيق وثيقة الصلة بالنظام البائد.

 

أهم الاخبار