رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"القومى للمرأة" يهاجم برلمان "الكتاتنى"

الشارع السياسي

الاثنين, 14 مايو 2012 17:16
القومى للمرأة يهاجم برلمان الكتاتنىميرفت التلاوي
كتب - غادة ماهر وأشرف كمال:

هاجمت السفيرة ميرفت التلاوي رئيس المجلس القومي للمرأة «برلمان الثورة»، متسائلة: أين قضايا البطالة، وطوابير رغيف العيش، والغلاء المعيشي، وتردي الاوضاع الصحية من اجندة البرلمان؟

وأعلنت أن المجلس سوف يرصد أداء البرلمان فيما يخص مشروعات القوانين المتارة داخل لجان مجلس الشعب ومطابقتها بما يتسق مع الشريعة الإسلامية، وأضافت أن المجلس يبحث مع الازهر حالياً القوانين المجحفة لحقوق المرأة والتي لم تثار بعد بغية تعديلها، مؤكدة تمسك المجلس بالحقوق التي يكفلها الأسلام للمرأة.
وطالبت «تلاوي» وسائل الإعلام بعدم الانسياق خلف التيارات التي تختزل المرأة في قوانين الأحوال الشخصية فحسب، مشددة علي أن سقوط المرأة يعني سقوط الدولة المدنية، وتناول الإعلام قضية المرأة بوصفها إنساناً ومواطناً فاعلاً في كافة النواحي السياسية والاقتصادية

والاجتماعية داخل المجتمع.
وبشأن قضية ختان الإناث قالت رئيس القومي للمرأة أنه ليس من الشرع أو الدين، بل هو بمثابة استقواء علي المرأة، والرجوع بها إلي عصر «العبيد»، وانه يمارس بشكل مقنع تحت ستار القوافل الطبية، وهو ما نفاه الدكتور ضياء الدين المغازي أمين عام حزب الحرية والعدالة عمليات «ختان بنات» خلال قوافل الحزب، مؤكداً أن هذه القوافل تقتصر فقط علي بعض التحاليل وعلاج الأمراض.
وأشارت في نهاية لقائها برؤساء تحرير الصحف والمجلات خلال فعاليات المائدة المستديرة التي نظمها المجلس أمس علي ارتفاع نسبة الأمية والفقر بين نساء مصر، فضلاً علي تراجع
مستوي دخولهن وتردي أوضاعهن الصحية، وهو ما ترتب عليه احتلال مصر المدنية «111» بين دول العالم فيما يخص تقرير التنمية البشرية الصادر عن الأمم المتحدة وتساءلت: هل يعقل أن يخلو الصعيد بأكمله من مستشفي واحد لأمراض النساء.
وقدم أمس البرنامج القومي لمناهضة ختان الإناث بالمجلس القومي للسكان بلاغاً للنائب العام ضد حزب «الحرية والعدالة» بشأن إجراء الحزب عمليات ختان الاناث بأحدي قوافله الطبية بقرية أبو عزيز بمركز مطاي محافظة المنيا.
وصرحت مني أمين مدير البرنامج بأنه تم الاتصال هاتفياً وارسال خطاب عاجل لمدير مديرية الصحة بالمنيا لوقف تلك المجزرة.
وفي ذات السياق، تلقي الخط الساخن لنجدة الطفل 1600بلاغ من احدي السيدات بقرية «سنور» بمحافظة بني سويف بقيام احدي الطبيبات بختان مجموعة من البنات في المنازل وترتب عليه مضاعفات صحية لهن.
قدم المجلس القومي للسكان بلاغاً للنائب العام بشأن تلك الواقعة وارسال خطاب لمدير مديرة الصحة ببني سويف لمعرفة المزيد عن تلك الواقعة.

أهم الاخبار