الجنزوري يطالب بوضع خارطة طريق لتنمية افريقيا

الشارع السياسي

الاثنين, 14 مايو 2012 13:57
الجنزوري يطالب بوضع خارطة طريق لتنمية افريقياالدكتور كمال الجنزوري رئيس مجلس الوزراء
كتب- ناصرعبد المجيد:

طالب الدكتور كمال الجنزوري رئيس مجلس الوزراء بوضع خريطة طريق لتنمية افريقيا كاملة تكون من القاهرة حتي جوهانسبرج ومن اديس ابابا الي اكرا ، عليان يتم تطبيق هذه الخريطة في اقرب وقت ممكن .

وشدد علي اهمية الاستثمار مع الدول الافريقية ، مشيرا الي ان حجم الاستثمار مع افريقيا لا يتعدي 15% ويقل عن مثيلاتها مع الدول العربية .
وكشف الجنزوري اننا نستخدم فقط 6% من الموارد المتوفرة في افريقيا ، كما اننا لا نستغل سوي هكتارات قليلة من الارض رغم المساحات الشاسعة في القارة الافريقية، كما ان دخل المواطن الافريقي لا يزيد عن دولار واحد في اليوم .
واوضح رئيس الوزراء – في كلمته امام مؤتمر المجلس الوزاري الافريقي للمياه بحضور 24 وزيرا افريقيا-

ان مصر عانت من ندرة المياه ، حبث اننا نحصل علي 700 الف متر مكعب سنويا بالرغم من احتياجنا لكميات اكبر من ذلك .
وطالب الجنزوري الجميع بمساعدة بلدانهم لمزيد من التنمية لصالح الشعوب الافريقية ، مؤكدا علي ان المياه هي الحياه ويجب ان نستغلها من اجل التقدم والتنمية ، مع تطبيق سياسات جديدة تكون علي اساس التعاون والتكامل بين جميع الدول الافريقية .
واشار رئيس الوزراء الي انه يجب التحدث عن المياه باعتباره مصدر الحياه والعمل والتكامل والتعاون وليس مصدرا للنزاعات ، مشيرا الي اننا عندما حصلنا علي استقلالنا في الخمسينيات كنا في وضع سيئ للغاية
وقامت الدول الغنية باستغلال مواردنا الطبيعية اسوا استغلال ، كما اهملت جميع الدول الافريقية خلال ما يقرب من ثلاثة عقود ، وحاولوا ان يعودوا مرة اخري لاستغلال مواردنا محاولين بث النزاعات بين الدول الافريقية . واضاف ان هذه الدول  سعت لنشر النزاعات بين رؤساء الدول الافريقية ، مؤكدا ان الشعوب ليس طرفا في هذا النزاع .
واعرب الدكتور الجنزوري عن حلمه في ان يري في يوم من الايام رؤساء الادارات وهم يحصلون علي شهادات تخرجهم من جامعاتنا بدلا من ان نتفاخر بالحصول علي هذه الشهادات من الدول الاوروبية، مشددا علي ضرورة ان نتعلم في مدارسنا وجامعاتنا المختلفة كيفية التعاون مع الدول الاخري واشقائنا في افريقيا.
واضاف ان افريقيا خلال القرن الاخير عانت كثيرا خاصة فيما يتعلق بمستوي المعيشة، مشيرا الي انها تعاني الان من التغيرات المناخية ، والتي تسببت في الدول الغنية ايضا ، هذا بالاضافة الي النقص والعجز في البنية التحتية والموارد الطبيعية .

أهم الاخبار