صالحى: تعاون إيران ومصر "إيجابى" للمنطقة

الشارع السياسي

الأربعاء, 09 مايو 2012 18:38
صالحى: تعاون إيران ومصر إيجابى للمنطقة
القاهرة- (يو بي أي):

قال وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي، اليوم الأربعاء: إن تعامل مصر وإيران واجتماعهما سيكون له تأثير إيجابي على استتباب الأمن والاستقرار في المنطقة.

وأكد صالحي، في تصريح على هامش اجتماع وزراء خارجية دول حركة عدم الانحياز الذي بدأ أعماله اليوم الأربعاء في منتجع شرم الشيخ، أن مصر وإيران إذا اجتمعتا وتعاضدتا وتعاملتا مع بعضهما البعض فإن هذا التعاون سيكون له تأثيره على استتباب الأمن والاستقرار فى المنطقة.

وأعرب عن أمله في أن

يرتفع مستوى العلاقات المصرية – الإيرانية مستقبلاً إلى مستوى السفارة بدلاً من المستوى الحالي وهو بعثة رعاية مصالح في كلا البلدين، مشيراً إلى أن مصر "ستظل دوماً هي البلد الشقيق ذات التاريخ والحضارة العريقة".

وأضاف وزير الخارجية الإيراني ان مصر الآن في وضع داخلى نأمل أن يتم معه إجراء الانتخابات الرئاسية وأن تستقر الحكومة المصرية، كما تأمل إيران أن تتم

هذه الخطوة (رفع مستوى العلاقات) في المستقبل، لافتاً إلى أن البلدين مكملان لبعضهما البعض ويشتركان فى الكثير من الأمور من الناحية الثقافية والدينية والتاريخية.

وأعرب عن سعادته البالغة لزيارة مصر والمشاركة فى الاجتماعات الوزارية لحركة عدم الانحياز، موضحًا أن هذا الاجتماع الوزارى هو اجتماع تحضيرى لقمة زعماء دول عدم الانحياز المقرر عقده فى طهران خلال شهر سبتمبر المقبل.

يُشار إلى أن مصر، بصفتها رئيس الدورة الحالية لحركة عدم الانحياز، تستضيف حالياً اجتماعاً لوزراء خارجية دول الحركة تمهيداً لتسليم رئاسة الدورة القادمة إلى إيران حيث تُعقد القمة القادمة بالعاصمة الإيرانية طهران خلال شهر سبتمبر القادم.

 

أهم الاخبار