المشير يؤكد نزاهة تحقيقات العباسية

الشارع السياسي

الاثنين, 07 مايو 2012 18:14
المشير يؤكد نزاهة تحقيقات العباسيةالمشير محمد حسين طنطاوى
القاهرة- أ ش أ:

أكد المشير محمد حسين طنطاوى القائد العام رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة خلال زيارته لمصابى أحداث العباسية من العسكريين والمدنيين أن التحقيق فى هذه الأحداث سيكون حرا ونزيها، وأنه سيتم الإفراج عمن يثبت عدم تورطه فيها.

صرح بذلك اليوم الاثنين اللواء هارون أبوسحلى مدير مجمع مستشفيات القوات المسلحة بكوبرى القبة، وقال إن المشير طنطاوى تحدث خلال زيارته مع المصابين سواء كانوا جنودا أو ضباطا أو مدنيين كما أثنى

على الرعاية الطبية التى تقدم لهم دون تفرقة.
وقال اللواء أبوسحلى - فى مؤتمر صحفى عقده فى مقر المجمع بكوبرى القبة - إن المجمع استقبل منذ اندلاع أحداث العباسية يوم الجمعة الماضى 277 مصابا سواء من العسكريين أو أفراد وزارة الداخلية والمدنيين، بالإضافة إلى حالة وفاة واحدة للعريف سمير أنور.
وأوضح أن أغلب المصابين تماثلوا للشفاء وخرجوا من
المستشفى ولم يتبق سوى اثنين من العسكريين وأربعة من المدنيين متحفظ عليهم أحدهم مجهول الهوية .. موضحا أن المجمع كان قد استقبل 24 مدنيا مصابا فى الأحداث وقيد التحفظ، وأن المدنى المجهول الهوية قد جاء بسيارة إسعاف تابعة لوزارة الصحة وأنه يرقد حاليا فى الرعاية المركزة.
ونفى اللواء أبوسحلى وجود حالة وفاة ثانية بين المصابين الذين دخلوا المستشفى، مشيرا إلى أن المدنيين كانت أغلب إصاباتهم ما بين كدمات وجروح قطعية، أما العسكريون من بينهم اثنان مصابان بطلقات نارية واثنان بطلقات خرطوش بالإضافة إلى عسكرى مصاب بقطع بآلة حادة.


 

أهم الاخبار