رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

لجنة المائة تحذر العسكرى من تأجيل انتخابات الرئاسة

الشارع السياسي

الاثنين, 07 مايو 2012 15:54
لجنة المائة تحذر العسكرى من تأجيل انتخابات الرئاسةعمار على حسن
كتب - احمد ابو حجر:

حذرت لجنة المائة، التى تضم عدداً من الشخصيات العامة، المجلس العسكرى  من تأجيل الانتخابات الرئاسية  أو تزويرها أو إلغائها، داعيا الي تحمل عقبات ذلك من نزول إلى الشوارع  في مسيرات واعتصامات حتى يحكم البلاد من يختاره أهلها ، موضحا ان العدوان على أي جماعة أو فصيل سياسي من فصائل الثورة، يعتبر عدوانا علي جميع القوى الثورية.

وأكدت اللجنة فى بيان لها أنه في حالة الإلغاء أو التأجيل للانتخابات ، فإن مرشحي الرئاسة الثوريين سيتوحدون في

تشكيل قيادة للثورة مع من يختارونه موضحا أنه في حالة إجراء الانتخابات في موعدها، فإن المرشحين والائتلافات والجماعات، سيؤيدون إحالة موظفي الدولة المدنيين والعسكريين الذين تجاوزوا سن التقاعد إليه، وأن يحموا الرئيس المنتخب في ذلك.
وحملت لجنة المائة المجلس العسكري وحكومة د. كمال الجنزوري، المسؤلية عن احداث العباسية مدينة العدوان على المصريين وسفك دمائهم، وتؤكد على حق التظاهر، والاعتصام السلمي، معلنة استمرارها 
في أداء دورها، كأحد الروافد الأساسية المنشئة لتيار مصري وطني جامع، قادر على تمكين المواطن المصري وإنفاذ إرادته.
وأعلنت اللجنة فى بيانها أنها فشلت  في التوصل الي الاتفاق علي دعم مرشح ثورى واحد في الانتخابات الرئاسية ضد  مرشحى النظام السابق وتوصلت الي الوقوف خلف مرشح واحد في حال وصول احدهم الي الاعادة ضد مرشحى النظام السابق .
وقال انها توصلت الي اتفاق مبدئي بين مرشحي الرئاسة الثوريين، يشمل عدم التراشق بينهم.
وطالب البيان جميع الائتلافات الثورية والسياسية بالاضافة الي الإعلاميين والمثقفين والسياسيين الأفراد إلى تبنى خطاب واحد، يمكن من خلاله  حشد الناس إذا ما  تبين من حكام البلاد الغدر.

أهم الاخبار