مطالب بالإفراج عن معتقلي الجماعات الإسلامية

الشارع السياسي

الجمعة, 04 مارس 2011 07:49
كتبت- جميلة علي:

عبود الزمر

ناشد أهالي المعتقلين من تنظيم الجماعات الإسلامية من داخل مقر نقابة المحامين مساء أمس الخميس، المجلس الأعلى للقوات المسلحة بسرعة الإفراج عن ذويهم.

وأوضحوا أن بعضهم قضى مدة عقوبته منذ اكثر من 10 اعوام ومع ذلك هم رهن الاعتقال وعلى رأسهم الشيخ نبيل المغربي وهو بسجن شديد الحراسة منذ اكثر من 30 عام بلا تهمة حيث القت قوات الأمن القبض عليه قبل حادثة اغتيال السادات بحوالي شهر كما يقول ابنه محمد نبيل المغربي.

وذكر أن والده اعتقل وهو فى الاربعين من عمره وكان

يعمل بوزارة الثقافة ومعروف بورعه وحسن خلقه وثقافته فهو حاصل على بكالوريوس ألسن قسم أسباني، كما انه احد اعضاء تنظيم الجماعات الاسلامية ولم يصدر ضده أي حكم قضائي.

وناشد المجلس الاعلى للقوات المسلحة بسرعة الافراج عن والده، حيث انه يعاني من امراض خطيرة وأن الأطباء اكدو انه فى أيامه الاخيرة.

على صعيد متصل، ناشدت نساء بعض قيادات الجماعة الإسلامية المجلس بسرعة الافراج عن ذويهم وهم زوجة عبود الزمر وزوجة د.طارق

الزمر حيث، اكدت زوجة عبود أن الحالة الصحية لزوجها متأخرة وهو يحتاج لعناية خاصة وانهم تقدموا بمذكرة للنائب العام واخرى للمجلس الاعلى للقوات المسلحة وحتى الان لم يأتي الرد.

وذكرت ابنة طارق الزمر ذات الثالثة عشر ربيعا انها تتلهف للقاء اباها حيث ولدت وهو بداخل المعتقل.

من ناحية اخرى، طالبت اسرة الشيخ عمر عبد الرحمن المجلس بالتدخل لدى السلطات الامريكية للإفراج عن الشيخ المعتقل داخل امريكا بتهم سياسية منذ اكثر من 18 عام وهو يلاقى معاملة غير ادمية من داخل سجن الامريكان كما انه تسلط عليه الغازات السامة بداخل السجن مما ادى لاصابته بإصابات خطيرة وويمنع من الدواء واصيب بتفحل فى احد ساقيه مما الزمه كرسى متحرك.

أهم الاخبار