الأطباء ينضمون للمسيرة المنددة بأحداث العباسية

الأطباء ينضمون للمسيرة المنددة بأحداث العباسية
كتبت ـ هدير أحمد:

انضم وفد من نقابة الأطباء إلى المسيرة الاحتجاجية التي انتقلت من أمام دار القضاء العالى إلى مجلس الشعب للمطالبة بالإفراج عن الأطباء المحتجزين.

ونظمت نقابة الأطباء مسيرة احتجاجية اليوم من دار الحكمة إلى مجلس الشعب للمطالبة بالافراج عن الاطباء الذين اعتقلوا فى احداث العباسية اثناء تأديتهم لواجبهم المهنى وتقديم مشروع كادر الاطباء ورفع محصلة الرعاية الصحية الى 15%

من الموازنة العامة للدولة.
وقال د.عبد الله الكريونى مقر لجنة الحريات بنقابة الأطباء خلال المؤتمر الصحفى الذي عقد اليوم بدار الحكمة بأنه يستنكر كل ماحدث من اعتداءات على الأطباء الذين ذهبوا لإسعاف المصابين فى أحداث العباسية وأدان اعتقال الطبيبة آية محمد كمال من داخل ساحة مسجد النور أثناء
تأديتها لعملها وكذلك اعتقال د.صلاح الشعراوي.
وأوضح د.احمد لطفى انه سيتقدم غدا ببلاغ للنائب العام ضد الشرطة العسكرية التى تتعمد عرقلة الاطباء اثناء اسعاف المصابين واضاف بأن الطبيبة آية محمد كمال والطبيبة إسراء كمال محمد قد تم الإفراج عنهما فجر اليوم وهما فى حالة نفسية سيئة للغاية.
وأضافت د.منى مينا عضو مجلس النقابة بأن الأطباء مستهدفون وذلك لأنهم يقومون بتوثيق الأحداث كما هى دون تزيف، كما طالبت بعمل تأمين للمستشفيات بعد تعرض العديد من المستشفيات للهجوم.

أهم الاخبار