رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الولى يطالب العسكرى بالإفراج عن الصحفيين

الولى يطالب العسكرى بالإفراج عن الصحفيينممدوح الولي نقيب الصحفيين
كتب - صلاح شرابي:

أعلن ممدوح الولي نقيب الصحفيين في مؤتمر صحفي ظهر اليوم بيان مجلس النقابة الذي رفضت فيه الاعتداءات التي تعرض لها الصحفيون والإعلاميون خلال تغطيتهم لفض اعتصام وزارة الدفاع  من قبل قوات الجيش وما شهدته منطقة العباسية الجمعة الماضية.

جاء ذلك بعد عقد مجلس نقابة الصحفيين اجتماع طارئ بكامل هيئته لمناقشة الاعتداءات علي الصحفيين، للرد علي المجلس العسكري بعد التعامل بعنف مفرط مع الصحفيين أثناء تغطية الأحداث.
وأشار الولي إلي تقديم النقابة لاستجواب بمجلس الشعب بشأن الاعتداءات علي

الصحفيين واعتقال بعضهم كذلك تقديم شكوي للاتحاد الدولي للصحفيين في الأحداث الأخيرة، لافتاً إلي أنه سيتم تقديم بلاغ للنائب العام بسبب الاعتداء علي 18 صحفيا في الأحداث السابقة عقب الاستماع لشهاداتهم.
وطالب مجلس النقابة في بيانه المجلس العسكري، بالإفراج الفوري عن أحمد رمضان وإسلام أبو العز الصحفيين بجريدة البديل الذين تم اعتقالهم من قبل قوات الشرطة العسكرية كذلك الإفراج عن كافة المواطنين المحتجزين في
الأحداث.
وأكد الولي علي تشكيل  هيئة من المحامين تضم كافة التيارات، للدفاع عن الزملاء الصحفيين المحتجزين للتضامن معهم ومقاضاة المتسببين عن الاضرار المادية والمعنوية التي لحقت بهم.
وأوضح الولي أنه تم الاتصال بمدير هيئة القضاء العسكري الذي أكد أنه لا يوجد أي صحفي يحمل كارنية نقابة الصحفيين ضمن المعتقلين بالأحداث، لافتاً إلي أن النقابة أرسلت كشف بأسماء المعتقلين بقناة مصر 25 وكشف آخر بالصحفيين بموقع البديل. 
وأكد الولي أن النقابة ستقدم بلاغا للنائب العام بخصوص الأحداث السابقة، عقب الاستماع الي شهادات الصحفيين المُكلفين بتغطية أحداث الجمعة الماضية،في الوقت الذي قام فيه  الصحفيون بتنظيم وقفة احتجاجية أمام مجلس النقابة للتنديد بالأحداث.

 

أهم الاخبار