خطيب التحرير:"العسكرى" يريد حربًا أهلية

الشارع السياسي

الجمعة, 04 مايو 2012 11:59
خطيب التحرير:العسكرى يريد حربًا أهلية
كتب - محمد سعد ومحسن سليم:

أكد الشيخ جمعة محمد خطيب التحرير أن المجلس العسكري، يدفع بالبلاد لحرب أهلية؛ بصم أذانه عن مذبحة العباسية، وتركه البلطجية يعتدون على المعتصمين بالعباسية، موضحا أن المجلس العسكري يسخر بقايا الحزب الوطني بتشويه صورة المعتصمين بالعباسية، من خلال اللجان الإلكترونية، واتهامهم بأنهم يحملون الأسلحة أمام وزارة الدفاع لكسب تعاطف الشعب المصري معهم.

وأكد محمد، خلال خطبة الجمعة اليوم من أعلى

منصة الثورة بميدان التحرير أن المجلس العسكري يدير حملة التشكيك والتخوين بين القوى السياسية لتفكيك الجبهة وإضعافها، مطالبا القوى السياسية بتوحيد الصف ونبذ الخلافات وإنقاذ مصر من حرب أهلية وشيكة.
وحذر جمعة المجلس العسكري من الاقتراب من اللجنة الانتخابية وتزوير إرادة الشعب في انتخابات الرئاسة، أو تأجيل العملية الانتخابية، قائلا:
"لو حدث ذلك سينتزع الشعب السلطة بالقوة"، مطالبا المجلس العسكري بإلغاء المادة 28 من الدستور، وتفعيل قانون العزل السياسي، وعزل شفيق من الانتخابات الرئاسية والإفراج عن كافة المعتقلين السياسيين.
وأكد جمعة أن الشعب المصري لن يرضى إلا بحكم الشريعة الإسلامية التي تحارب من قبل العديد من الفضائيات، وتسخير بعض الإعلاميين لتشويه صورة الإسلاميين، مطالبا كل المصريين للوقوف جبهة واحد.
واختتم خطيب التحرير خطبته، قائلا: "اللهم أسقط المجلس العسكري"، فيما أدى آلاف المتظاهرين صلاة الغائب على أرواح قتلى مذبحة العباسية.

أهم الاخبار