رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

معتصمو"الدفاع" يطالبون بمحاكمة "العسكرى"

الشارع السياسي

الجمعة, 04 مايو 2012 09:47
معتصموالدفاع يطالبون بمحاكمة العسكرىصورة أرشيفية
كتب – أحمد حمدي ومحمود فايد:

حدد المعتصمون في محيط وزارة الدفاع مطالبهم في مليونية "النهاية" التي دعت إليها العديد من القوى السياسية الشبابية احتجاجا على الأحداث الدامية التي شهدتها العباسية في الأسبوع الماضي.

وتلخصت مطالب المعتصمين في التزام المجلس العسكري بتسليم السلطة في موعدها المحدد حسب الخريطة الزمنية التي تم الاتفاق عليها دون أي شروط جديدة، على أن يتم تسليم السلطة في 30 يونيو القادم دون

أي تأخير، ومحاكمة كافة أعضاء المجلس العسكري بقيادة المشير محمد حسين طنطاوي على أحداث الفوضى وقتل المتظاهرين والاعتداء عليهم منذ ثورة 25 يناير حتى الآن.
كما طالب المعتصمون بحل لجنة الانتخابات الرئاسية برئاسة المستشار فاروق سلطان رئيس المحكمة الدستورية العليا، وتشكيل لجنة أخرى يختارها مجلس الشعب، كما طالبوا بإلغاء
المادة 28 من الإعلان الدستوري؛ الخاصة بعدم الطعن على قرارات اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية، بالإضافة إلى ضمان الانتخابات الرئاسية بإشراف كامل من منظمات المجتمع المدني.
واختتم المعتصمون مطالبهم بتأكيدهم على أنهم لا يفوضون أحدا للتحدث باسم المعتصمين في ميدان العباسية، احتراما للدماء الشريفة التي سالت على الأرض، والشهداء من زملائهم الذين راحوا ضحية عنف وبلطجة المجلس العسكري.
ورفع المعتصمون لافتة في مدخل الاعتصام متضمنة صور جميع ضحايا العباسية، مكتوب عليها: "سنقابلك في الجنة إن شاء الله"، و"مذابح بلطجية المجلس العسكري".

 

أهم الاخبار