"الكتاتني" يستسلم للعسكرى

الشارع السياسي

الخميس, 03 مايو 2012 16:34
الكتاتني يستسلم للعسكرى
كتب - جهاد عبدالمنعم وياسر إبراهيم:

استسلم الدكتور سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب في معركة إقالة الحكومة. تراجع «الكتاتني» عن تصريحاته التي أكد فيها ان قيادات العسكري وعدوه بإقالة حكومة

«الجنزوري» كما تراجع عن تصريحاته بأن إقالة الحكومة حق لمجلس الشعب عن طريق سحب الثقة. أكد الكتاتني في تصريحات صحفية أمس ان «المجلس العسكري» وحده هو الذي يملك سلطة إقالة الحكومة وطبقاً للإعلان الدستوري فان المجلس العسكري يدير شئون البلاد وتغيير الحكومة في ظل الاعلان الدستوري يتم بإقالتها بقرار من المجلس العسكري أو باستقالتها.
وأضاف «الكتاتني» ان مجلس الشعب دوره انتهي عند رفض

النواب لبيان الحكومة وأن البرلمان غير منوط له إقالة الحكومة وأن جلسة يوم الاحد القادم التي تأتي بعد انتهاء مهلة الـ«48» ساعة التي وعده بها العسكري باحداث تغيير وزاري بأنه سيعرض جميع السيناريوهات التي حدثت منذ قرار تعليق الجلسات حتي الجلسة القادمة علي نواب الشعب وهم من بيدهم القرار. وشدد «الكتاتني» علي أن وزراء حكومة الجنزوري غير ممنوعين من الحضور الي مجلس الشعب بل هم الذين يتمنعون عن الحضور والمشاركة كما
نفي «الكتاتني» قيام المجلس العسكري بالعرض عليه تولي زمام الامور وتسلم السلطة حتي اجراء الانتخابات الرئاسية ،مؤكداً انه كان سيرفض هذا الاقتراح في حالة اذا ما عرض عليه. علي جانب آخر خاص بتشكيل الجمعية التأسيسية للدستور قال الكتاتني انه بعد توافق القوي السياسية سيتم الاتفاق علي معايير تشكيل الجمعية الاسبوع القادم. واستقبل أمس الدكتور كمال الجنزوري رئيس مجلس الوزراء بمقر الحكومة المؤقت في مدينة نصر وزير خارجية اليابان «كويتشيرو جيمبا» والوفد المرافق له والذي يزور القاهرة حالياً. وبحث الجانبان تطورات الاوضاع في المنطقة. وأعلن وزير خارجية اليابان دعم بلاده لمصر في هذه المرحلة, والتأكيد علي أن مصر شريك مهم لليابان، مشيراً الي زيادة الاستثمارات اليابانية في مصر خلال الفترة المقبلة.

أهم الاخبار