قوى سياسية بأسيوط تحمل "العسكرى" أحداث العباسية

الشارع السياسي

الخميس, 03 مايو 2012 16:03
قوى سياسية بأسيوط تحمل العسكرى أحداث العباسيةجانب من اشتباكات العباسية
أسيوط ـ محمد ممدوح :

استنكر اليوم" الخميس" نواب الشعب والقوي الثورية بأسيوط أحداث العباسية التي راح ضحيتها العشرات مابين قتلي وجرحي .

ندد النائب محمود العشماوي ـ عضو مجلس الشعب بأسيوط عن حزب النور السلفي ـ بما حدث بميدان العباسية واصفاً اياه بالألاعيب التي تمارسها الحكومة لتكرار الفوضي داخل البلاد قبل انتخابات الرئاسة، مشددا على ضرورة محاسبة المجلس العسكري على تسريح البلطجية والقتل العشوائي للمدنيين.
بينما حمل محمد مضر موسي ـ عضو مجلس الشعب عن حزب

الحرية والعدالة ـ المجلس العسكري مسئولية ما حدث من قتل للأبرياء وضروره اظهار الحقيقة والوقوف علي ملابسات الحادث مطالباً المجلس العسكري بتسليم السلطة في موعدها المحدد واقالة الحكومة .
من جانبه ناشد الشيخ بيومي اسماعيل ـ عضو البرلمان عن حزب البناء والتنمية ـ المتظاهرين بالاتجاه من ميدان العباسية إلى ميدان التحرير لأن قرار الاعتصام أمام وزارة الدفاع لا ينبغى أن
ينفرد به فصيل واحد دون اتفاق مع كافة القوى السياسية أو غالبيتها مستنكراً ماحدث من قتل للأبرياء لأن المجلس العسكري قادر علي حل المشاكل ولكنه مُصر علي عدم وضع حلول جذرية للمشاكل التي تواجهها البلاد .
ووصف هلال عبد الحميد ـ أمين حزب المصري الديمقراطي بأسيوط ـ أحداث العباسية بأنها موقعة جمل جديدة موضحاً أن هناك انقسامات بين القوي الثورية والسياسية واطماع سياسية من قبيل فصيل سياسي  في الحصول علي كرسي الرئاسة وأن المجلس العسكري المسئولية مطالباً بعدم تأجيل الانتخابات الرئاسية وتسليم السلطة في موعدها وسرعه إنشاء لجنة تأسيسية لصياغة الدستور .

أهم الاخبار