الصياد :المثقفون يتشبسون بالعسكر

الشارع السياسي

الأربعاء, 02 مارس 2011 21:12
كتب - أبوبكر خلاف:

اعتبر الصحفي أيمن الصياد رئيس تحرير مجلة وجهات نظر مايحدث في مصر علامة فارقة في التاريخ قائلا" إن الشعب هو الذي قام بالثورة وعلينا أن نثق به ، ولأول مرة نجد المثقفين يتشبسون بالعسكر ويطالبونهم بالبقاء حتى تخرج البلاد لبر الأمان".

وأضاف الصياد في حديثه لبرنامج الحياة اليوم " ثورة 25 يناير أطلقت

حرية الإعلام في مصر وأصبح المواطن صحفيا وسياسيا ، وأصبحت الجماهيرية هي المعيار وهي الحكم من خلال الفكر الجماعي والإرادة الشعبية واختفاء الفردية".

وأوضح الصياد أن ماحدث في مصر بدأت بشائره قبل سنوات وتحديدا عند لقاء الشعراوي بالرئيس مبارك بعد نجاته من محاولة

الاغتيال في أديس أبابا حيث لم تخل كلمة الشعراوي من التحذير للحاكم من أقدار الله وإنه سوف يعرض على الله وعليه الاستعداد بالعدل بين الرعية.

وكان الفيديو الخاص بلقاء مبارك بالشعراوي محل اهتمام الجماهير مما يعكس اهتمامهم بالتغيير وقيم العدل والمساواة ".

وحدد الصياد ثلاثة تحديات للمرحلة الحالية وهي التحول الديمقراطي وضماناته ، وقضايا الأمن داخليا وخارجيا ، إضافة إلى الاقتصاد ومايواجهه من صعوبات في هذه المرحلة.

شاهد الفيديو:


أهم الاخبار