تعليقاً على أزمة البرلمان والحكومة

فيديو.مواطنون للنواب: بلاش أنانية

الشارع السياسي

الاثنين, 30 أبريل 2012 12:53
فيديو.مواطنون للنواب: بلاش أنانيةالكتاتني والجنزوري
كتبت - منة الله جمال:

تصاعدت الأزمة بين الحكومة والبرلمان وبلغت ذروتها أمس الأحد حيث قرر البرلمان تعليق جلساته بعد رفضه  بيان حكومة الجنزوري وإصرارها علي الاستمرار حتي انتهاء الفترة الانتقالية.

رصدت "بوابة الوفد" رأي الشارع المصري حول استمرار حكومة الجنزوري أو تأ ييد مجلس الشعب في ضرورة إقالتها..
أكد انور محمد رزيق "تاجر" رغبته فى استمرار حكومة الجنزوري حتي نهاية الفترة الانتقالية رافضا تصريحات  مجلس الشعب بالتلويح دائما بحل الحكومة.
وقال:"نحن لا نعرف الكتاتني أما الجنزوري فيستحق البقاء  لأنه جاء في ظروف صعبة جدا" .
وطالب سعد زهران "مهندس" البرلمان بالتخلي عن الانانية لثوان ليكتشف ان الجنزوري أفضل رئيس وزراء  ويسعي بكافة السبل للتفاوض مع السعودية والبنك الدولي لمساعدة مصر ويجتمع مع المحافظين يوميا مشيرا الي أن كثرة الاعتصامات والاضرابات تضرب

محاولاته للاصلاح.
ويري أن مجلس الشعب لم يقدم أي حلول قائلا:"ليس له في التور والطحين نحن انتخبنا الاسلام ولكن شربنا مقلب".
وأوضح ان الجنزوري  لديه خبرة لانه استاذ في الاقتصاد ويمتلك الخبرة كما أن الأمن بدأ يعود للشارع مرة أخري مطالبا  المجلس بأن يتقى الله في مصر.
فيما طالب محمد عرفة مهندس كمبيوتر بإقالة الحكومة معتبرا انها بالاشتراك مع المجلس العسكري يصدرون الازمات للبرلمان ليكرهوا الشعب المصري في البرلمان ويخرج المجلس العسكري بدون محاسبة.
وقال:"لو استمرت الحكومة لنهاية الفترة الانتقالية هنموت من الجوع".
وأيده هاشم حلمي "منجد" مطالبا برحيل حكومة الجنزوري لأنها لن تقدم اي حلول للبلد وانما زادت من مشاكلها.
وعارضه سيد خلف "منجد"معتبرا أن الجنزوري يمتلك الخبرة ولديه معرفة بأحوال مصر منذ أن كان رئيسا للوزراء كما أن الفترة الانتقالية قصيرة جدا ولن يتم الإصلاح سريعاً.
ويري مصطفي كامل ابو زيد"بائع خبز" انها حكومة قادرة علي إدارة الازمات مشيرا الي انها  لو مقصرة كانت استقالت رافضا تغيير الحكومة كل فترة .
كما أشارالي ان البرلمان بأغلبيته الاسلامية يريد السيطرة علي الحكومة والوزارات المختلفة وكذلك الرئاسة مؤكدا أن رجل الدين عندما يسعي للسلطة يكون منافقا ومكانه الطبيعي الازهر والدعوة كما انهم منافقون لانهم أكدوا مرارا وتكرارا  انهم يريدون الحصول علي نسبة بسيطة في البرلمان ولكنهم استحوذوا علي 70% كذلك عدم الدفع بمرشح للرئاسة ولكنهم دفعوا بمرشحين مرة واحدة.
و يري انهم يسعون للاطاحة بالجنزوري ويأتي الدور علي المجلس العسكري لتصبح مصر نسخة من ايران.
وأكد عصام حسن "محاسب"على أن البرلمان يرغب في الاستحواذ الكامل علي المناصب السياسية  في مصر بدءا من البرلمان ثم الحكومة و يليها رئيس الجمهورية.

شاهد الفيديو

أهم الاخبار