نائب إخوانى: لن نساعد رئيساً من الفلول

الشارع السياسي

الاثنين, 30 أبريل 2012 11:53
نائب إخوانى: لن نساعد رئيساً من الفلولالنائب عمرو زكي، عضو مجلس الشعب
متابعات-بوابة الوفد

قال النائب عمرو زكي، عضو مجلس الشعب عن حزب الحرية والعدالة، إن أي رئيس سينتخبه الشعب سيكون الإخوان المسلمين أيدي وأذرع قوية له، بشرط أن لا يكون من رموز النظام السابق.

وأكد زكى إنه لا توجد ضغوط على الإخوان المسلمين من التيارات السياسية لسحب ترشيح الدكتور محمد مرسي لرئاسة الجمهورية لصالح الدكتور عبدالمنعم أبو الفتوح.

وأضاف ، اليوم الاثنين، في لقاء مع الإعلامية جيهان منصور ضمن برنامج "صباحك يا مصر" على قناة دريم، أن الدكتور محمد سليم العوا والدكتور أبو الفتوح وغيرهما من المرشحين الوطنيين لهم كل الاحترام.
وردا على سؤال بشأن ما إذا كان الإخوان المسلمين سيتوافقون على اختيار الدكتور أبو الفتوح مرشحا رئاسيا بعد دعم

العديد من التيارات الإسلامية له، قال زكي: "الإخوان المسلمين حزبا وجماعة سيساعدون أي مرشح وطني يتم انتخابه رئيسا للجمهورية في مهمته التي يحددها الدستور، فليس هناك مجال لتقاطع السلطات".

وحول تعليق جلسات مجلس الشعب لمدة أسبوع احتجاجا على عدم إقالة أو استقالة الحكومة، أكد زكي أن نواب الحرية والعدالة وباقي أعضاء المجلس فوجئوا بعدم حضور ممثلي الحكومة، وهذا ما دعا الدكتور الكتاتني إلى أخذ تصويت النواب على تعليق الجلسات.

شاهد الفيديو:

أهم الاخبار