رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مؤكدًا أن التوتر لن يستفيد منه إلا عدو..

النور: مصر والسعودية لا يسعهما إلا الترابط

الشارع السياسي

الأحد, 29 أبريل 2012 16:27
النور: مصر والسعودية لا يسعهما إلا الترابطمحمد نور المتحدث الرسمي لحزب النور
كتب - سعيد المصرى:

قال محمد نور - المتحدث الرسمى لحزب النور السلفى - إن قيادات النور تتابع من واقع مسئوليتها السياسية بقلقٍ بالغ التوتر الناشب في العلاقات بين الشقيقتين الإسلاميتين بعد الأحداث الأخيرة التي تبعها استدعاء المملكة سفيرها للتشاور،

وغلق سفارتها وقنصلياتها في مصر. وأكد نور – عبر بيان لحزب النور مساء اليوم الأحد - على ضرورة وجود مناخ التعبير عن الرأي بحرية وباستخدام الأساليب اللائقة وفي حدود السلمية؛ وأن مصر والسعودية لا يسعهما إلا الترابط، ولا خيار لهما إلا الحرص على المحافظة على جسور الإخاء

والتعاون والاحترام الذي يتسامى فوق الأزمات العابرة، والأحداث الطارئة، والتصرفات غير المسئولة، والتوتر الحالى لن يستفيد منه إلا عدو يتربص بهما، أو حاقدٌ يُقلقه متانة العلاقة بين أكبر وأهم دولتين في المنطقة بأسرها.
وتابع قوله: "نحن نُثمن دائماً العلاقات المصرية السعودية شديدة التميز، ونعلم أن الرصيد الهائل من الإخاء سيتيح المجال فسيحًا للعمل معًا عبر القنوات الدبلوماسية، وجهود وزارة الخارجية المصرية؛ لبحث أي مشكلةٍ تتعلق بالجالية المصرية في المملكة العربية
السعودية، تأسيسًا لمناخ يسوده الاحترام، ويحرص على حفظ كرامة المواطن المصري في الداخل والخارج، باعتبارها ركنًا أساسيًّا في منظورنا للعلاقات بين مصر وسائر دول العالم، وسيكون هذا المسار الدبلوماسي متوازيا مع المسار القانوني الذي يفعِّل سيادة القانون في قضية المواطن المصري أحمد الجيزاوي، وتوكيل من يترافع عنه وعن غيره، ممن اتُّهم بمخالفة قوانين المملكة.
واختتم بقوله: "كلنا ثقة في أن القيادتين السعودية والمصرية ستضعان مصلحة الأمة العربية والإسلامية فضلاً عن مصالح البلدين الشقيقين نصب عينيهما، ونوقن تمامًا أن هذه المصالح لا يمكن يومًا أن تتخالف أو تتعارض، والبلدان قادران على تجاوز هذه الأزمة الطارئة، ومواجهة التحديات التي تدعو دائمًا إلى زيادة التلاحم والتكاتف بين كل الدول العربية".

أهم الاخبار