منشقو جنوب السودان يهاجمون "الجيش الشعبى"

الشارع السياسي

الجمعة, 27 أبريل 2012 20:28
منشقو جنوب السودان يهاجمون الجيش الشعبى
الخرطوم - أ ش أ

صرح مصدر مطلع بقوات دفاع جنوب السودان - المنشقة  عن الجيش الشعبي التابع لدولة الجنوب -  أنه تم أسر محافظ "فشودة" بولاية "أعالي النيل" .

وكشف المصدر في تصريح لمركز السودان للخدمات الصحفية مساء اليوم الجمعة ـ أنه تم أسر المحافظ "في عملية فدائية" أثناء تحركه من مدينة ملكال

إلى مدينة أدوك
وبرفقته خمسة من حرسه الشخصي .
وأضاف المصدر أن المحافظ الاَن في حراسة مشددة وسيتم عرضه كأسير حرب أمام وسائل الإعلام المرئية.
وفي سياق متصل، قامت مجموعة تتبع لقبائل "النوير" بمهاجمة معسكر للجيش الشعبي بولاية "الوحدة" الأمر الذى أدى
لسقوط العشرات من القتلى والجرحى .
وأكد أحد منسوبي القبيلة في تصريح مماثل ـ أن الهجوم تم بمنطقة "أيوت"، موضحا أنهم استهدفوا تدمير مخزن التعينيات العسكرية بهدف قطع الإمداد الحربي عن الجيش الشعبي بجانب الإستيلا على 3 عربات "لاندكروزر" .
وأضاف أن قبائل "النوير" تسعى لبسط سيطرتها على الولاية فيما هددت بتفجير ثورة احتجاجية للإطاحة بالوالي تعبان دينق الذي "لا يمثل أبناء النوير في شيء" .

أهم الاخبار