أزمة رغيف العيش.. تتصاعد

الشارع السياسي

الثلاثاء, 24 أبريل 2012 16:41
أزمة رغيف العيش.. تتصاعد
كتب - عبدالرحيم أبو شامة وهدي بحر وطارق يوسف:

هدد الدكتور علي عبدالرحمن، محافظ الجيزة بسحب ترخيص أي مخبز يتوقف عن الانتاج وتوزيع حصته علي مخابز الحكومة والقوات المسلحة.

وقال الدكتور باسم عودة، رئيس الائتلاف الشعبي لمحافظة الجيزة انه سيتقدم ببلاغ ضد عبدالله غراب رئيس شعبة المخابز في حالة وقوفه مع أصحاب المخابز اذا امتنعوا عن انتاج الخبز. وطالب «عودة» بعزل «غراب» واعتبره من الفلول وقال انه سيطالب المشير طنطاوي بالتدخل ضد أي

مخبز يتوقف عن الانتاج وضد «غراب» شخصياً.
وأكد مصدر مسئول باتحاد الغرف التجارية ان محافظ الجيزة ليست لديه صلاحية بإغلاق أي مخبز أو اعادة توزيع حصص الدقيق الخاص بالمخابز. وقال ان الجهة الوحيدة التي لديها تلك الصلاحيات هي وزارة التموين والتجارة الداخلية. وأوضح في تصريحات لـ«الوفد» ان أصحاب المخابز يرفضون أي تهديدات بالغلق،
مؤكداً ان المخابز لديها مستحقات لدي الوزارة ويجب سدادها لهم. أعلن الدكتور جودة عبدالخالق وزير التموين والتجارة الداخلية ان الوزارة تعتزم اعادة هيكلة دعم الخبز في اتجاه تحرير الحلقات المختلفة للانتاج بدءاً من شراء الحبوب وانتاج الدقيق وتوزيع الخبز حيث ان المطاحن تحصل علي القمح بتكلفة السوق لتقوم بطحنه واستخراج الدقيق 82٪ لصالح وزارة التموين والمخابز وتشتري الدقيق بالسعر الحر لتنتج الرغيف بسعر التكلفة الحقيقية وفي الحلقة الاخيرة والخاصة بالتوزيع تدخل الحكومة مناقصة لتوريد الخبز بسعر التكلفة الحقيقية وبيعه للمواطنين بالسعر المدعوم.

أهم الاخبار