دعما لزميلهم المريض..

أمناء الشرطة يغلقون ثلاثة أقسام بميت غمر

الشارع السياسي

الاثنين, 23 أبريل 2012 10:40
أمناء الشرطة يغلقون ثلاثة أقسام بميت غمراعتصام (صورة أرشيفية)
الدقهلية - ريم حبيب:

أغلق المئات من افراد وامناء مركز وقسم شرطة ميت غمر ومركز شرطة شربين الاقسام الثلاثة بالقفل واعتصموا تضامنا مع زميلهم مريض القلب الذى رفضت مستشفى الشرطة علاجه بدعوى انه ليس من الضباط.

ويقول احد امناء الشرطة من ائتلاف الامناء والذى رفض ذكر اسمه اننا متضامنون مع زميلنا امين شرطة عبدالسلام محمد عبدالسلام 51 سنة والذى يحتاج الى عملية خطيرة

فى القلب
وعندما اتجه زميلنا الى مستشفى مبارك فى القاهرة للكشف تم تحوله الى مستشفى الشرطة بالعجوزة لضعف الامكانيات بالمستشفى الاولى حيث إنها مستشفى خدمات طبية فقط لكن كانت الصدمة  الكبرى عندما رفضت ادارة المستشفى علاجه بحجة انه ليس من الضباط لكن من الافراد فهل مازالت التفرقة قائمه
بعد قيام الثورة بين علاج الضباط والافراد.
وأضاف لقد كان ومازال المسئولون على الخدمات الطبية لافراد الشرطة يفرقون ويتعنتون ونحن سنستمر فى الاعتصام الى أن يتم علاج زميلنا واجراء الجراحة له فهل هذا هو العدل نحن نعمل فى حالة من عدم الامان فكل مشكلة لنا لا يتم حلها الا بعد وقفة احتجاجية  فإلى متى سيستمر ذلك.
واشار احد الامناء إلى أن مساعد مدير الأمن حاول التفاوض معهم لحل تلك المشكلة لكنهم رفضوا الاصغاء لانهم مستاؤن من الوضع القائم.

أهم الاخبار