الجبهة السلفية:لا لدستور تحت أفواه البنادق

الشارع السياسي

الجمعة, 20 أبريل 2012 19:12
الجبهة السلفية:لا لدستور تحت أفواه البنادق
كتب- نهى الطاهر وسعيد حجازى:

قال المهندس حامد مشعل عضو المكتب الإعلامي للجبهة السلفية إن مليونية اليوم والتى أقيمت تحت شعار مليونية تقرير المصير هى استعادة لروح الثورة مرة ثانية.

وأشار إلى أن الشعب نزل اليوم بسبب كثرة للتجاوزات التى ارتكبها المجلس العسكرى خلال إدارته للمرحلة الانتقالية سواء فى المسار السياسى أو الدستورى أو القانونى هذا فضلا عما يمارسه المجلس الآن من إقصاء وإبعاد لعدد من المرشحين بالانتخابات الرئاسية من خلال اللجنة العليا للانتخابات والمادة 28 من الإعلان الدستورى

.

وقال مشعل في تصريحات لبوابة الوفد إن سياسة المجلس العسكرى الإقصائية هى التى أدت إلى توحد القوى الوطنية والثورية من جديد.

وحول أزمة الدستور أوضح أن المشكلة ليست فى اللجنة التأسيسية لوضع الدستور بل فى إصرار المجلس العسكرى على كتابة الدستور قبل انتخابات الرئاسة وهو أمر شبه مستحيل، لأنه اذا تم وضع الدستور تحت أفواه البنادق والجيش فإن ذلك يعنى وجود
صلاحيات خاصة داخل الدستور وهو ما يعد اغتيالا للشعب المصرى الذى قدم دمه من أجل تلك الثورة.

وأضاف أن المجلس أتى بلجنة الانتخابات الرئاسية التى زورت الانتخابات في عامى 2005 و 2010 من أجل تزوير انتخابات الثورة مؤكدا أن الشعب لن يقبل بذلك مرة أخرى.

وقال إن قضية الشيخ حازم هى قضية مصر كلها لأن ما حدث معناه أنه لن تكون هناك انتخابات حقيقية في ظل وجود هذه اللجنة مشيرا إلى أن الشيخ حازم يعد من أكثر المرشحين الذين عارضوا المجلس العسكرى ولذلك تم استبعاده من خلال قيام اللجنة بتزوير الأوراق الخاصة بجنسية والدة الشيخ حازم.

 

أهم الاخبار