رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

سباق الرئاسة يعيد الثورة للشارع

الشارع السياسي

الجمعة, 20 أبريل 2012 14:30
سباق الرئاسة يعيد الثورة للشارع
أ ش أ:

أعاد السباق الرئاسي في مصر الثورة للشارع ، واشتدت الأزمة واحتدمت المعركة باقتراب موعد الانتخابات على منصب رئيس الجمهورية المقرر في 24 مايو القادم ، وعلى الرغم من عدم الاعلان النهائي عن الأسماء التي سيكون رئيس مصر الثورة واحدا منها والذي يمكن وصفه بأنه رئيس في مهمة انتحارية، إلا أن مليونية تقرير المصير وحماية الثورة التي انطلقت اليوم من عدة ميادين في مصر خرجت مصادرة لإرادة الناخب أمام صناديق الإقتراع.

وكان دخول عمر سليمان للسباق الرئاسي قد أشعل المعركة

، إلا أن استبعاده وتسعة آخرين لأسباب مختلفة من السباق أدى إلى الإعداد لثورة الغضب ومليونية تقرير المصير على الرغم من أن أحدا لن يستطيع إضافة اسمه مرة أخرى لكشوف المرشحين لهذا المنصب الرفيع.
وقد رفعت مليونية تقرير المصير وحماية الثورة التي تجمعت اليوم في ميادين التحرير والعباسية، والمهندسين وشبرا وضمت 90 حركة سياسية وائتلافا ثوريا وقوى سياسة واسلامية عشرة مطالب ، وهي حل اللجنة العليا
للانتخابات ومحاكمة أعضائها لضلوعهم في التزوير ، إسقاط حكومة الجنزوري ، إلغاء المادة 28 من الاعلان الدستوري ، إنشاء محاكم ثورية ومحاسبة جميع رموز النظام السابق وقتلة الثوار أمامها وعلى رأسهم مبارك والعادلي ، تفعيل دور البرلمان بجناحيه وتكليف مجلسي الشعب والشورى بتشكيل حكومة ثورية مؤقتة لحين اجراء انتخابات رئاسية في موعدها ، تفعيل قانون العزل السياسي وعزل جميع الفلول من الحياة السياسية وتطهير القضاء والداخلية والاعلام ، حل جهاز الأمن الوطني ، الإفراج الفوري عن جميع المعتقلين السياسيين ، إلغاء المحاكمات العسكرية للمدنيين ، اعداد الدستور بالتوافق الوطني مع عدم اشتراط إعداده قبل الانتخابات الرئاسية والتوافق بشأن تأسيسية الدستور.

أهم الاخبار