مصريو أمريكا: أوباما القادر على حسم جنسية أم حازم

الشارع السياسي

الثلاثاء, 17 أبريل 2012 23:33
مصريو أمريكا: أوباما القادر على حسم جنسية أم حازمصورة أرشيفية
كتب-جهاد الانصاري:

طالب عدد من المصريين بالولايات المتحدة السفارة المصرية بواشنطن أن تطالب وزارة الخارجية والإدارة الأمريكية, وعلى رأسها الرئيس الأمريكى باراك أوباما، إخراج المستندات الأصلية التي توضح موقف الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل بسرعة وعدم المماطلة في هذا الأمر لأن البطء فى توضيح الأمر، له عواقب وخيمة على الموقف، ويحملون الإدارة الأمريكية المسؤولية فى هذا الأمر.

كما أكدت الجالية أن تقاعس السلطات الأمريكية ومماطلتها عن اظهار الحقيقة

رسميا وإخراج المستندات الأصلية يزيد الموقف صعوبة ويشعل الفتن في المجتمع المصري وأن سكوتها وعدم اخراجها للمستندات الأصلية يثير التساؤلات والشكوك حول مدى مصداقية الأقوال التي تشاع حول أزمة المرشح الشيخ حازم صلاح أبو اسماعيل.

وأكدوا فى نفس الوقت ان وزارة الداخلية المصرية ليست الجهة التى يمكن اللجوء إليها لإثبات تجنس المصريين بجنسية أخرى لأنها

تتعامل بأسلوب انتقائى مع الأمر إضافة لإهمالها وعشوائيتها, لذا فإن الخارجية الأمريكية تتحمل عبء إثبات تجنس والدة أبوإسماعيل.

يذكر ان الشيخ حازم صلاح ابو اسماعيل قد أعلن في بيان له أمس أنه طلب من الخارجية الامريكية ان تعطيه مستندًا يثبت ان أمه مصرية فقط ولا توجد بالسجلات الرسمية الامريكية فقالوا له إنه ستتم الاستجابة لطلبك بعد شهرين اي بعد مرور الانتخابات الرئاسية كما أنه سيقوم بارسال ما حصل عليه من المستندات لامريكا لاثبات تزويرها مؤكدا ان اللجنة رفضت اعطائه كافة المستندات. وأكتفت باعطائه 4 مستندات فقط.

أهم الاخبار