شفيق: سوء تخطيط الحكومات السابقة سبب أزمتنا

الشارع السياسي

الثلاثاء, 17 أبريل 2012 20:24
شفيق: سوء تخطيط الحكومات السابقة سبب أزمتنا
البحيرة- نصر اللقاني :

أكد الفريق احمد شفيق المرشح لرئاسة الجمهورية ان من يزعم قدرته علي إلغاء الإتفاقيات الدولية من طرف واحد فهو كاذب لأنه لابد من تراضي الدولتين صاحبتى الاتفاقية سواء لإلغائها او تعديلها، جاء ذلك في المؤتمر الجماهيري الذي عقده شفيق مساء اليوم الثلاثاء بمركز شباب جناكليس بأبو المطامير حيث أضاف ان مصر تمر بمرحلة شديدة الصعوبة ولن نخرج منها إلا بتدارك مواقفنا ووضع المصلحة العليا للبلاد فوق أي اعتبار حيث تعاني الأسر المصرية بمختلف طبقاتها من أمن الشارع وامن الأسره ورغيف الخبز والزراعة ومشاكلها.

وقال "إن الاحتياطي وصل إلي 15 مليارا فقط بعد أن تركته في نهايه رئاستي للحكومة وكان 36مليارا وهو مايؤكد خطورة المرحلة حيث لو استمرت هذه الأوضاع بعد 5شهور لن نجد رغيف الخبز حيث وصلنا إلي مرحلة صعبة تتطلب فكرا وتخطيطا جديدين للخروج من المأزق.
وأضاف شفيق أنه لو قدر لي النجاح سوف أهتم بمحاربة الفقر الذي سيطر علي المصريين بعد ان دخلت شريحة كبيرة من الطبقة المتوسطة إلي مرحلة الفقر ولذلك واجب علي كل مخلص

الاجتهاد حتي نقضي علي هذا الغول الخطير، ومن أولوياتي الأمن الذي افتقدناه حيث كانت بلادنا مثال للأمن والأمان بين دول العالم والآن بلطجة وانفلات أمني كنا نتحث به عن دول غيرنا والآن أصبحنا نعيش فيه ونحن نتعجب وأخشي أن نعتاد عليه ولذلك لابد من عودة الأمن وبمنتهي القوة والحسم حتي يعيش الفرد أمنا علي أسرته ومنزله وممتلكاته، كذلك الأمن الاقتصادي والصناعي والتعليم.
وأكد شفيق أن مصر في الخمسينيات كانت أم الدنيا حيث كان الشعب يعيش في سعادة لتوافر كافة احتياجاته لدرجه أن الجنية الأسترليني كان يعادل 97.5قرش وكانت مصر أثناء ثورة يوليو دائنه للحكومة الإنجليزية.
وكانت مصر المزرعة النموذجية في العالم حيث كانت تنتج القطن طويل التيلة وكانت مصر رمزا للاستقرار الزراعي والآن نستعين بخبراء أجانب لكي يعلمونا الزراعة.
وأضاف أنه لابد كذلك من الاهتمام بالصحة وتقديم رعاية صحية حقيقية حيث توجد حاليا مباني يطلق عليها
مستشفيات ووحدات صحية لا تقدم الرعاية الصحية الكاملة للمرضي وخاصة الفقراء.
وعن التعليم اكد شفيق أننا نريد حكومات واعية تهتم بتعليم اولادنا وتعود المدارس الحكومية إلي أعلي مستوي.
وعن السياحة أشار الفريق شفيق إلي أننا لو أحسنا التخطيط سوف نستقبل مالايقل عن 100مليون سائح سنويا فنحن لدينا الآثار والجو المعتدل ونحن لسنا أقل من أسبانيا التي تستقبل 60مليون سائح سنويا.
وأضاف أنه لابد من إنشاء مشاريع عملاقة تستوعب الملايين من الأيدي العاملة وللقضاء علي البطالة حيث نمتلك عمالة ماهرة ولا نستغلها الإستغلال الأمثل
وعن الأستثمار الخارجي أكد شفيق أن الاستثمار لن يعود إلا إذا توافر الامن والإستقرار وقوة الإقتصاد ويجب ان نستغل موقع مصر لأنه لايوجد منطقة في العام أفضل من مصر في جذب الإستثمار حيث الأيدي العاملة الماهرة وسهولة المواصلات.
وردا علي سؤال أحد الحاضرين عن مشاكل الري أكد شفيق أنه يعلم جيد مشاكل الري حيث كان والده موظف في الري وأنه كثيرا ماقضي الليالي عندما كان صغيرا مع والده الذي كان يعمل موظفا في الري علي جسور الترع والقنوات من الأسكندريه شمالا حتي أسوان جنوبا.
حضر المؤتمر حمدي الطحان رئيس لجنة النقل والمواصلات بمجلس الشعب سابقا والذي اكد ان البلاد تحتاج في هذه الفتره الحرجه التي تمر بها إلي شهخصه مثا الفريق شفيق لأنه قادر علي تخطيها والوصول بمصر إلي بر الأمان’

 

أهم الاخبار