طوارئ بالتعليم لإنهاء الامتحانات قبل الرئاسية

الشارع السياسي

الثلاثاء, 17 أبريل 2012 11:06
طوارئ بالتعليم لإنهاء الامتحانات قبل الرئاسيةجمال العربى وزير التربية والتعليم
كتب - زكى السعدنى:

أعلنت وزارة التربية والتعليم حالة الطوارئ القصوى لإجراء امتحانات نهاية الفصل الدراسى الثانى قبل بدء معركة انتخابات رئاسة الجمهورية واستخدام المدارس كمقار للجان الانتخابات .

ويواجه طلاب المدارس والمعلمون مأزقا حرجا بسبب قصر مدة الفصل الدراسى الثانى وعدم تناسبها مع الموضوعات الدراسية المقررة .
وتنتهى مدة الدراسة قبل انتهاء المدارس من شرح الدروس المقررة فى الفصل الثانى وتجرى امتحانات نهاية العام فى الأجزاء التى لم يتم تدريسها للطلاب بسبب اختصار مدة الفصل الدراسى الثانى وعدم وجود وقت أمام المعلمين لإنهاء المنهج المقرر.
وكانت المدارس قد أسرعت فى تدريس الموضوعات المقررة مع بدايات الفصل الدراسى الثانى ولكنها لم تتمكن من إنهاء الوحدات الاخيرة من الدروس خاصة فى المواد العلمية ومنها العلوم والرياضيات .
وطالبت المدارس الطلاب بالتغيب عن الدراسة استعدادا

لامتحانات الفصل الدراسى الثانى والتى ستبدأ فى المواد العملية .
وأصدرت وزارة التربية والتعليم تعليمات لمديرى المديريات والإدارات التعليمية والمدارس، بالتأكيد على القيم والعادات والتقاليد المصرية الأصيلة المستمدة من التعاليم الدينية والتي تحارب الغش وتجرمه، ووضع قواعد صارمة لمحاربته، والتأكيد على تفعيل هذه القواعد، والتنبيه على مديري المدارس وموجهى المواد الدراسية بعمل اللازم نحو قيام المعلمين بمنع الغش وعدم السماح به ومساءلة من يخالف ذلك منهم، واتخاذ الإجراءات اللازمة مع الطالب المتورط فى الغش والمعلمين المشاركين فى لجنة امتحانه. كما نصت التعليمات على التنفيذ الدقيق للقرارات الوزارية المنظمة لأعمال الامتحانات.
   وشددت التعليمات على إعلان النتائج فور انتهاء العمل
بالكنترولات، كما هي دون أى تدخلات، حتى ولو كانت منخفضة مع اتخاذ الإجراءات اللازمة لتحسين المستوى.
وقرر جمال العربى وزير التربية والتعليم، تكليف جهاز التفتيش والمتابعة بالوزارة بإجراء زيارات ميدانية لكنترولات امتحانات صفوف النقل والشهادتين الابتدائية والإعدادية بالمحافظات، لمراجعة إجراءات تشكيلها والتأكد من انضباط وحسن آلية العمل بها، ومتابعة تنفيذ رؤساء اللجان لتعليمات تنظيم أعمال الامتحانات وعلاج أوجه القصور، ومراجعة تطبيق ضوابط ومعايير اختيار القائمين على أعمال الامتحانات ومن أهمها استبعاد كل من له أقارب حتى الدرجة الرابعة أو من لديه عقوبة سابقة.
وشددت التعليمات على الالتزام الكامل بمواصفات الورقة الامتحانية التى تم إقرارها من المركز القومى للامتحانات والتقويم التربوى، وعلى أن يكون نموذج الإجابة مرنًا ويتضمن جميع الأفكار والإجابات الممكنة للسؤال، وكذلك الالتزام بأن تغطى أسئلة الامتحان الأجزاء التى تم تدريسها فعلياً، على أن يتم تكليف موجهى العموم بمتابعة وضع أسئلة الامتحانات مع التنبيه بالابتعاد عن الأسئلة والموضوعات ذات الصبغة السياسية أو الانحياز لأى تيار أو حزب سياسى.

 

أهم الاخبار