رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الأغلبية الصامتة ترفض قانون العزل السياسى

الشارع السياسي

الخميس, 12 أبريل 2012 20:44
الأغلبية الصامتة ترفض قانون العزل السياسى
القاهرة - أ ش أ:

طالبت حركة صوت الأغلبية الصامتة بضرورة الإلتزام بمبادئ الثورة واحترام الحرية والديمقراطية ورغبة الشعب والاحتكام للصندوق الانتخابى .

وأكدت الحركة - فى بيان لها مساء اليوم الخميس - على أنها لم تدعم أى مرشح من مرشحى الرئاسة حتى الآن ، حيث تقوم بدراسة برنامج كل مرشح من المرشحين والمعايير التى لابد أن تتوافر فى رئيس مصر القادم من أجل دعم مرشح بعينه.
كما أكدت الحركة رفضها لمشروع قانون العزل السياسى الذى يأتى ضد المبادئ الدستورية، مشددة على أنه ليس من حق أى فصيل القيام بإتخاذ هذه

القرارات والتى سبق الطعن عليها.
وشددت الحركة على أن الشعب المصرى الذى قام بالاستفتاء يوم 19مارس 2011، ثم شارك بكل قوة فى الإنتخابات البرلمانية قادر على معرفة من هم الأصلح لقيادة مصر ولا يقبل بأى وصاية من أحد ولا يقبل باتهامه بعدم المعرفة أو نقص الحنكة السياسية، والدليل على ذلك هو قيام هذا الشعب بإسقاط كل رموز الحزب الوطنى المنحل فى الانتخابات البرلمانية بدون قوانين أو تشريعات، وإنما بالإرادة الشعبية.
وأشادت الحركة بالحكم الذى صدر ببطلان تشكيل اللجنة التأسيسية لوضع الدستور، مؤكدة أنها سبق وحذرت من تداعيات الاختيار غير الديمقراطى من قبل أعضاء مجلسى الشعب والشورى وخاصة من حزبى الحرية والعدالة والنور اللذين يمثلان الأغلبية البرلمانية عندما قاموا بالاستحواذ على نصف مقاعد اللجنة التأسيسية بل تخطت الى اختيار اكثر من 30% من نسبة النصف الثانى.
وطالبت الحركة أعضاء مجلسى الشعب والشورى بتحرى العدالة والديمقراطية، حيث إنه مع الأسف لم يتم الالتزام بالمعايير والتى جاءت ضد رغبة جموع الشعب والقوى السياسية.
وشددت الحركة على ضرورة التقيد بالمبادئ والقانون والديمقراطية واحترام الرأى الآخر مع الالتزام بوضع المعايير الحيادية التى تضم أطياف الشعب المصرى والقوى السياسية بعيدا عن الالتفاف بالاختيارات التى تضم الأغلبية من التيار الإسلامى.

أهم الاخبار