رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مصر ترفض انفصال شمال مالى عن جنوبها

الشارع السياسي

الثلاثاء, 10 أبريل 2012 19:36
مصر ترفض انفصال شمال مالى عن جنوبهامحمد كامل عمرو وزير الخارجية
القاهرة- يو بي أي:

رفضت مصر الإعلان أحادي الجانب، الصادر عن جماعات مسلحة في دولة "مالي" باستقلال شمال الدولة عن جنوبها.

وأكد وزير الخارجية محمد كامل عمرو، في بيان أصدره مساء اليوم الثلاثاء، رفض بلاده لاستقلال منطقة شمال مالي التي أطلق عليها إسم ''الأزواد''، مرحباً في الوقت نفسه بالإفراج عن دبلوماسيي الجزائر الذين كانوا محتجزين في شمال مالي.

وشدَّد كامل عمرو على ضرورة منع أي انقسام وتفكك يصيب أي من

الأقطار الأفريقية وبما يحفظ أمن وسلم القارة السمراء، معرباً عن ارتياح مصر للاتفاق الإطاري الذي وُقِّع بين اللجنة العسكرية الحاكمة في مالي وبين ممثلي المجموعة الاقتصادية لغرب أفريقيا ''الإيكواس'' والذي ترتب عليه تقديم الرئيس المالي استقالته والتوافق بشكل مؤقت على تسليم الحكم لرئيس البرلمان.

وأضاف أن الموقف المصري يأتي اتساقاً مع الموقف الأفريقي

الثابت في هذا الشأن، مؤكداً قناعة القاهرة "بضرورة معالجة كافة الخلافات السياسية والتعامل مع مطالب الأطياف المختلفة للشعب المالي من خلال الحوار والتفاوض".

وحث كافة الأطراف المعنية بالأزمة في مالي على ضرورة العمل من أجل إنهاء المرحلة الانتقالية بإجراء انتخابات رئاسية نزيهة وشفافة في أقرب فرصة.

وكان رئيس دولة مالي "شمال غرب أفريقيا" أمادو تومانو توري قد استقال من منصبه مؤخراً تمهيداً لتسليم السلطة إلى رئيس مجلس النواب المالي "البرلمان" ديونكوندا تراوري، الذي ستكون مهمته توحيد البلاد بعد سيطرة المتمردين الطوارق والإسلاميين على المناطق الشمالية.
 

أهم الاخبار