رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اعتصام 4 آلاف موظف بمحافظة القاهرة

الشارع السياسي

الأربعاء, 04 أبريل 2012 18:01
اعتصام 4 آلاف موظف بمحافظة القاهرة عبد القوي خليفة محافظ القاهرة

شهدت محافظات الجمهورية اليوم الأربعاء سلسلة اعتصامات ووقفات احتجاجية، للمطالبة بزيادة المرتبات والحوافز وعودة العمال المفصولين تعسفيًا.

ففي القاهرة، نظم أكثر من 4 آلاف موظف بديوان عام المحافظة ومديريات الخدمات وهيئة النظافة والاحياء التابعين للمحافظة اعتصاما مفتوحا بساحة الديوان, للمطالبة بزيادة الاجور لتصل الى 1200 جنيه وزيادة الحوافز الى 350% وصرف 3 أشهر نهاية مكافأة الخدمة عن كل عام.
كما طالب المعتصمون بسرعة تطهير المحافظة من الفساد, واقالة الفاسدين وعلى رأسهم سكرتير عام الديوان ومستشارو المحافظة الذين يتقاضون ملايين الجنيهات, وضم الصناديق الخاصة للادارة المحلية, ونقل تبعية العاملين بالديوان الى الادارة المحلية.
وفشلت محاولات محافظ القاهرة الدكتور عبدالقوى خليفة احتواء غضب المعتصمين, بعد رفضهم اقتراح المحافظ بتمثيلهم بخمسة أشخاص يجتمعون معه, فى حضور عدد من نواب البرلمان وعلى رأسهم الدكتور محمود السقا والدكتور عمرو حمزاوى ومصطفى بكرى وجمال حمدان, لبحث مطالبهم والتوصل لحل.
وفرضت قوات الامن المركزى سياجا امنيا حول جميع بوابات المحافظة, مما أدى لاحتجاز آلاف الموظفين داخل الديوان حتى مثول الجريدة للطبع.
وقال مجاهد صالح موظف بقسم المتابعة الميدانية بالديوان أن الموظفين رفضوا تمثيلهم ببضع أفراد منهم, خشية اعتقالهم أثناء تواجدهم بمفردهم داخل مبنى المحافظة, مؤكدا رفض الموظفين زيادة حوافزهم من 75% الى 200% مقابل إلغاء كل الحوافز والمكافآت والاضافى, منعا لحرمانهم من 300 جنيه من حوافزهم على الاقل, خاصة فى ظل عملهم كل أيام الاسبوع صباحا ومساء.
وأوضح أحمد شعبان مدير عام قطاع الالتزامات والغرامات بالشئون القانونية بالمحافظة أنه يعمل منذ 11 عاما ويحصل على 600 جنيه فقط بعد التثبيت منذ عدة سنوات, مشيرا الى خصم المحافظة 60 جنيها من الاساسى والحافز دون اصدار قرار رسمى بذلك أو اعلان الموظفين.
وكشف «شعبان» عن حصول اللواء عادل طه سكرتير عام المحافظة على 110 آلاف جنيه, مشيرا الى زيادة ميزانية المحافظة الى 16 مليون جنيه لزيادة مرتبات الموظفين فقط لتصل الى 1200 جنيه لكل عامل منذ اكتوبر 2010, إلا أن الميزانية لم

تصرف على المرتبات ولم يعرف أحد أين ذهبت؟.
وفى ذات السياق, اعتصم مايقرب من 2000 عامل بجامعة طنطا للمطالبة بالتعيين, رافضين أى محاولات لفض الاعتصام إلا بالتعيين.
وقالت إحدى المعتصمات: هذا رابع اعتصام ينظم منذ فبراير الماضى, ويعلق بعد وعود الجماعة بالتعيين, ولكن لن نفض اعتصامنا هذه المرة إلا بعد حصولنا على حقنا, مشيرة إلى أنهم عمالة موسمية وتم فصلهم تعسفيا منذ 2010 , ولم يتم ارجاعهم حتى الآن.
وفى الغربية، اعتصم ما يقرب من 2000 عامل بجامعة طنطا للمطالبة بعودتهم للعمل وتعيينهم، رافضين أى محاولات لفض الاعتصام إلا بالتعيين، واحتجز الموظفون رئيس الجامعة ونوابه الثلاثة فى مكاتبهم عدة ساعات مساء أمس الأول، ونجحت جهود مديرية أمن الغربية فى فك الحصار عنهم وإخراجهم بالقوة بعد اصابة جندى أمن مركزى. وقرر رئيس الجامعة نقل اجتماع مجلس الجامعة من مبنى الإدارة إلي مبنى كلية الآداب خارج الجامعة، خوفًا من تحرش المتظاهرين بهم مرة أخرى.
وفى المنوفية قطع مئات الاقباط المتظاهرين أمام مركز شرطة الشهداء الطريق، للمطالبة بسرعة كشف غموض اختفاء يوستينا سمير عزيز الطالبة والبالغة من العمر 17 عامًا، وقال والد الطالبة المختفية ان نجلته خرجت من المنزل متجهة إلي درس خصوص، إلا أنها لم تعد للمنزل مطالبًا الأجهزة الأمنية بسرعة كشف غموض حادث اختفاء نجلته.

أهم الاخبار