رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تأييد شعبي لجمال قاسم في مشتول السوق

الشارع السياسي

الاثنين, 22 نوفمبر 2010 17:47
كتب: محمد شعبان

 

رصيده من الخدمات جعلته معشوق الجماهير في مشتول السوق،‮ ‬وخاض الانتخابات المقبلة،‮ ‬ليواصل شعاره في خدمة أهالي دائرته،‮ ‬إنه جمال قاسم مرشح الوفد في دائرة مشتول السوق من العمال ورمزه الانتخابي النخلة‮.‬

حمل‮ »‬قاسم‮« ‬علي عاتقه آمال وطموحات أبناء دائرته وكان بمثابة الحصان الفائز في رهان أبناء دائرته عليه بعد أن قاد مسيرة الإصلاح في مشتول وقام بعلاج التشوهات التي تسبب فيها نواب الحزب الوطني‮.‬

وظلت مشتول السوق سنوات عديدة ضحية صراعات نواب الوطني الذين تفرغوا لسرقة إنجازات جمال قاسم ونسبها لأنفسهم ومحاولة كل نائب نسب الخدمات لنفسه،‮ ‬إلا أن الأهالي عاهدوا أنفسهم علي اختيار جمال قاسم في الانتخابات البرلمانية المقبلة ليكون نائباً‮ ‬عنهم‮.‬

وكشفت جولات جمال قاسم في مشتول السوق عن التأييد له،‮ ‬وتوافدت الجماهير عليه لعرض مشاكلهم وتعهد قاسم بإيجاد حلول سريعة وعاجلة لها‮.‬

وقال الأهالي لجمال قاسم إن مشاكلهم تتلخص في عدم انتظام السيارات في المواقف مما أدي إلي حدوث زحام شديد‮ ‬غير الطرق والشوارع‮ ‬غير الممهدة التي

تحولت إلي مخازن للقمامة وإهمال شركة النظافة في جمعها‮.‬

وشكا الأهالي لجمال قاسم من إهمال مجلس المدينة الذي لم يتحرك لإنقاذ المدينة وإعادة الشكل الجمالي،‮ ‬كما أن الحديقة الوحيدة تحولت إلي مقلب للقمامة،‮ ‬ومشروع الصرف الصحي بدأ العمل به منذ‮ ‬12‮ ‬عاماً‮ ‬ولم يتم تسليمه حتي الآن مما ترتب علي ذلك تحول الشوارع إلي برك ومستنقعات من مياه الصرف الصحي‮.‬

وقام جمال قاسم بجولة في مجلس قروي البلاشون واستمع إلي شكوي الأهالي من المشاكل الموجودة بها،‮ ‬فمبني المستشفي الموجود تحول إلي سكن للأشباح بعد أن امتنع عن تقديم الخدمات وهجر الأطباء،‮ ‬والعجيب أن أحد النواب قال إن أهم إنجازاته مستشفي البلاشون وهذا‮ ‬غير صحيح لأن المبني آيل للسقوط‮.‬

وقال أهالي البلاشون لجمال قاسم إن صهاريج المياه‮ ‬غير صالحة للاستخدام الآدمي ومعطلة منذ أكثر من‮ ‬10‮ ‬أعوام وتعاني أيضاً‮

‬من وجود مشاكل في الصرف الصحي كما أن المعهد الأزهري تمت إزالته منذ‮ ‬30‮ ‬عاما وتحول إلي مقلب قمامة‮.‬

وفي قرية نيتيت التابعة لمجلس قروي البلاشون قدم الأهالي لجمال قاسم قائمة طويلة من المشاكل التي يعانون منها وعلي رأسها طفح المجاري المستمر وهو ما أدي لتصدع جدران المدرسة الابتدائية والقرية محرومة من البنية الأساسية‮.‬

وأكد الأهالي أنهم يساندون جمال قاسم بكل قوة لما قدمه من خدمات جليلة فهو يبذل ما في وسعه من أجل إسعادنا وسوف نرد له الجميل ونقف بجانبه في الانتخابات حتي يكون النائب القادم‮.‬

وقال جمال قاسم،‮ ‬مرشح الوفد في دائرة مشتول السوق عمال ورمزه الانتخابي‮ »‬النخلة‮«‬،‮ ‬إنه سوف يخوض المعركة الانتخابية بقوة ليتمثل أهالي الدائرة الذين عانوا الأمرين من ظلم نواب الوطني لهم‮.‬

وأضاف‮: ‬أملك برنامجاً‮ ‬لحل مشاكل الدائرة وسوف أعمل جاهداً‮ ‬من أجل تحويله إلي واقع يستفيد منه جميع المواطنين فأسعي للقضاء علي المشاكل التي تواجه الفلاحين وعمل مشروعات البنية الأساسية في جميع القري بداية من الصرف الصحي المتسبب في هدم معظم منازل الدائرة ومياه الشرب،‮ ‬ورصف الطرق ذلك من خلال الميزانية السنوية المخصصة للمدينة‮.‬

وحث قاسم الناخبين إلي الذهاب لصناديق الاقتراع والإدلاء بأصواتهم وعدم الخوف من الشائعات التي يطلقها البعض بأن الانتخابات ستحسم لصالح مرشحو الحزب الوطني‮.

 

أهم الاخبار