رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الاستشارى يرفض "التأسيسية" ويطالب بإعلان دستورى جديد

الشارع السياسي

الأحد, 01 أبريل 2012 21:27
الاستشارى يرفض التأسيسية ويطالب بإعلان دستورى جديد
كتب- أحمد السكرى:

رفض المجلس الاستشارى فى اجتماعه الذى انتهى العاشرة مساء اليوم رفضه الكامل للتشكيل الذى استقرت عليه غرفتا البرلمان المصرى.

وأعلن سامح عاشور رئيس المجلس فى مؤتمر صحفى عقب الاجتماع الطارئ الذى دعا له عن رفض جميع القوى السياسية والحزبية بما فيها المجلس لتشكيل الجمعية التأسيسية وطالب المجلس العسكرى بإصدار إعلان دستورى جديد يضع ضوابط تمثيلية محددة تسمح بتمثيل كافة أطياف المجتمع المصر ى لوضع دستور

دائم للبلاد.

ورفض "عاشور" هيمنة تيارات الإسلام السياسى على الجميعة التأسيسية للدستور وإقصاءها للتيارت المدنية الأخرى، واصفا الجمعية التأسيسية بأنها الأسوأ فى تاريخ البلاد.

وتضامن أعضاء المجلس الاستشارى مع القوى السياسية التى انسحبت من الجمعية التأسيسية وفى مقدمتها الأزهر الشريف والكنيسة الأرثوذكسية وممثلو القوى السياسية الأخرى والشخصيات النقابية والعامة.

وقال النائب البرلمانى "عبد الله المغازى" الأمين
العام المساعد للمجلس فى تصريحات خاصة لــ"بوابة الوفد" إن المجلس سيخاطب "العسكرى" لوضع إعلان دستورى لا يسمح بسيطرة أى تيار على الجمعية التأسيسية للدستور، واصفا هيمنة التيارات الإسلامية على تشكيل الجمعية التأسيسية بأنه كرة نار ستصيب الجميع، مطالبا بتصحيح المادة (60) من الإعلان الدستورى التى ستشوه الدستور المصرى المنتظر.
يذكر أن المجلس الاستشارى قد توقف عن الاجتماع لمدة أسبوعين وترددت أنباء عن حله ولا سيما عقب استقالة رئيسه السابق منصور حسن، إلا أن رئيسه الجديد سامح عاشور قد دعا لاجتماع طارئ لمناقشة تشكيل الجمعية التأسيسية.

 

أهم الاخبار