رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الجنزورى": الوضع السياسى يدعو للخوف

الشارع السياسي

الأحد, 01 أبريل 2012 13:16
الجنزورى: الوضع السياسى يدعو للخوفد.كمال الجنزورى
كتب ـ ناصر فياض:

حذر د.كمال الجنزورى، رئيس مجلس الوزراء، من مخططات تعرقل الخريطة السياسية فى مصر، مشيراً إلى أن الوضع السياسى فى هذه الأيام يتعدى حدود القلق إلى الخوف الشديد.

وقال مصطفى بكرى، عضو مجلس الشعب، فى مؤتمر صحفى بمقر الحكومة المؤقت فى مدينة نصر اليوم، الأحد، عقب لقاء الجنزورى بأعضاء مجلسى الشعب والشورى عن محافظة القاهرة لبحث إيجاد

حلول للمشكلات التى تواجه المحافظة: "إن" الجنزورى" تساءل خلال اللقاء عن "ماذا يحدث فى مصر؟"، مشيراً إلى ان رئيس الوزراء أشاد بجهود الأمن لكنه قال: إن هذا ليس مدعاة للاطمئنان، مضيفاً: "لا بد من تكاتف جميع القوى السياسية للعبور بمصر إلى بر الأمان".
وأشار "بكرى" إلى أن "الجنزورى" أكد أن مصر فقدت 80% من الاحتياطى النقدى، وأنه كان يتمنى أن تصل الحكومة والقوى السياسية إلى اتفاق مع صندوق النقد الدولى بخصوص القرض البالغ 3.2 مليار دولار، لافتا إلى ان رئيس الوزراء أكد على وجود فصيل سياسى له رأى آخر غير ذلك، فى إشارة إلى حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين.
وتابع "الجنزورى": "الخطر  يكمن فى  تنازع السلطات وتربص السلطات الثلاث بعضها ببعض"، على حد قول "بكرى".

 

أهم الاخبار