رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عمار: فرص أبو الفتوح للرئاسة أقوى من الشاطر

عمار: فرص أبو الفتوح للرئاسة أقوى من الشاطر
متابعة- محمود السويفى:

قال عمار على حسن، الباحث السياسى فى الحركات الإسلامية:  إن فرص د.عبد المنعم أبو الفتوح، فى المنافسة الرئاسية، أقوى وأكبر من المهندس خيرت الشاطر.

وأكد أن قرار الشاطر بالترشح سيخصم من رصيد أبو الفتوح، وحازم صلاح أبو اسماعيل، خاصة أن الشاطر تربطه علاقات قديمة مع بعض القيادات السلفية، وأن هناك قطاعا منهم يؤيده.
وأضاف "حسن"- خلال مداخلة هاتفية لبرنامج آخر النهار، على فضائية النهار، مساء اليوم- أنه لا يمكن أن يكون ترشح الشاطر للرئاسة ورقة إخوانية للتفاوض مع المجلس العسكرى بشأن رئاسة الحكومة.
وأشار أن "الشاطر" يمتلك مقدرات الجماعة وأنه قادر على تحريك قواعده وتعبئتها لصالحه، موضحاً أن هناك حسبة ضيقة منافسة بين الشاطر، وأبو الفتوح.

لكن الأخير أعلن  ترشحه منذ سنة وسبق الاخوان فى هذا التفكير وتم فصله.
وقال حسن إن رجوع الجماعة فى كلامها والدفع بمرشح رئاسى، يقتضى رد الاعتبار لأبو الفتوح، بعدما تم فصله بسبب تفكيره فى الرئاسة.
وتابع: لو كان ترشيح الشاطر اتفاقا بين الإخوان والعسكر فان الثورة قد صفيت، ولم تكن هناك صفقة فانهم قد ألقوا بكل أوراقهم وقرروا أن يصطدموا بالمجلس العسكرى، مشيراً أن تاريخ الاخوان هو اتفاقات مع السلطات.


 

أهم الاخبار