رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رقابيون: فقدان الشعب الثقة كارثة على مصر

رقابيون: فقدان الشعب الثقة كارثة على مصر
كتبت- ياسمين عبد التواب:

حذرت حركة "رقابيون ضد الفساد" من فقدان الشعب المصرى الثقة فى الجميع وفى مقدمته مجلس الشعب والحكومة، موكدة أن وصول المصريين إلى هذا الحد سيمثل كارثة على مصر بأكملها.

وأدانت  الحركة فى البيان التوضيحى الصادر مساء أمس الجمعة بشأن  المشادة التى حدثت بمجلس الشعب بين أعضاء الحكومة وبعض أعضاء البرلمان, بشأن الصناديق والحسابات الخاصة عمليات اثارة الرأى العام المتعمدة وتضليله بطرح بعض القضايا بشكل غير سليم, بما يؤدى إلى قلاقل واحباط للجماهير التى بُنت الآمال على حكومة وبرلمان الثورة.
وأضافت: الشعب يفقد الثقة فى

الجميع عندما يسمع عن أن الصناديق والحسابات الخاصة بها 150 مليار جنيه, ثم يرى الحكومة تفاوض صندوق النقد الدولى على قرض بمبلغ 3.5 مليار دولار أى حوالى  20 مليار جنيه.
وأعبرت عن أسفها  للتجاهل التام للجهاز المركزى للمحاسبات عند تناول هذا الموضوع المهم والحيوى، بجانب تجاهل المجلس والحكومة لكل البيانات التى صدرت عن الحركة, وكل التقارير والدراسات التى أعدت بالجهاز والتى تبين بشكل واضح حقيقة تلك الصناديق والحسابات الخاصة
وكيفية علاج هذه المشكلة.
وأوضحت أن الصناديق والحسابات الخاصة ليست من طبيعة قانونية واحدة، حتى يتم التعميم فى الحكم عليها, فمنها صناديق لها سند قانونى ولوائح معتمدة وبها بعض التجاوزات, وأخرى صناديق ذات طابع خاص لها سند قانونى لكن ليست لها لوائح معتمدة وبها تجاوزات كبيرة, ومشروعات إنتاجية وخدمية مملوكة للوحدات المحلية وغيرها من وحدات الجهاز الادارى للدولة, وأخيرا صناديق وحسابات ليس لها سند قانونى وليس لها لوائح معتمدة، وأغلب مواردها تعد استنزافا لموارد الموازنة العامة .
وأدانت فى ختام البيان تجاهل النيابة العامة والحكومة للبلاغات التى قدمها بعض أعضاء الحركة فى المسئولين عن بعض الصناديق الخاصة, وبعض المشروعات والجمعيات التى استنزفت مبالغ ضخمة من الأموال العامة.

أهم الاخبار