رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كلينتون تلمح لقبول حكم الإخوان

الشارع السياسي

الخميس, 24 فبراير 2011 11:27
القاهرة – رويترز:

ألمحت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون اليوم الخميس إلى أن الإدارة الأمريكية لن تعارض وصول جماعة الإخوان للسلطة في مصر ما دامت تنبذ العنف وتلتزم بالديمقراطية وحقوق كل أبناء المجتمع.

وقالت كلينتون، في حوار مع موقع "مصراوي" حصلت رويترز على نسخة مسبقة منه: "أي حزب يلتزم بنبذ العنف ويلتزم بالديمقراطية ويلتزم بحقوق كل المصريين أيا ما كان يجب
أن تكون لديه الفرصة للمنافسة على أصوات المصريين."
وأضافت أن واشنطن تدعم عملية الديمقراطية في مصر ولا تحدد الفائزين أو الخاسرين "لكننا لا نريد أن نرى أي حزب سياسي أو أي أيديولوجية تحاول خطف العملية." وتابعت "لذلك اعتقد أنه ينبغي أن تكون هناك ضمانات مدمجة في الدستور وأن
تضمن القوانين أنها ديمقراطية حقيقية وأن الانتخابات ستليها انتخابات أخرى ثم انتخابات أخرى وستكون هناك قيود على مدة الولاية."
وقالت كلينتون إنها تتفق مع ضرورة عدم وصف المسيحيين في مصر بأنهم أقلية، مضيفة "أنهم مصريون كاملون ويجب دمجهم في كل المجتمع مثلما كانوا من الناحية التاريخية."
وأشارت إلى أن الطبيعة السلمية للاحتجاجات الشعبية على حكم مبارك التي استمرت 18 يوما وتركزت في ميدان التحرير بوسط القاهرة يمكن أن تغير الصورة النمطية السلبية عن المسلمين والعرب في أمريكا.

أهم الاخبار