رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خلال لقائه نظيره الكورى

وزير الخارجية يدعو لإنشاء جامعة كورية فى مصر

الشارع السياسي

الاثنين, 26 مارس 2012 15:00
وزير الخارجية يدعو لإنشاء جامعة كورية فى مصر
كتبت - سحر ضياء الدين:

التقى محمد عمرو وزير الخارجية بالسيد جو هولى وزير التعليم فى كوريا الجنوبية لبحث إمكانية استفادة مصر من الخبرة الكورية فى مجال إصلاح التعليم والبحث العلمى.

 صرح الوزير المفوض عمرو رشدى المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية بأن الوزير محمد عمرو قد اقترح على وزير التعليم الكورى تعزيز التعاون التعليمى الفنى والتكنولوجى بين البلدين من خلال إنشاء مركز كورى للتدريب المهنى فى مصر.

حث الوزير الجانب الكورى على دراسة إنشاء جامعة كورية فى مصر بالتركيز على مجالى التكنولوجيا والهندسة ، بما يعطى خريجيها ميزة نسبية فى مجال العمل ، سواء فى مشروعات وبرامج التنمية فى البلاد أو فى الشركات الكورية الجنوبية التى تتواجد فى السوق المصرى بقوة.

وأكد محمد عمرو على أهمية التعليم لبناء مصر الحديثة ، مشيرا إلى أن مصر تخلفت عن ركب الحضارة عندما أهملت التعليم لسنوات طويلة ، وهو وضع لا يمكن السماح باستمراره ، فلن تتقدم مصر نحو ما تستحقه من مكانة دون إرساء نظام تعليمى قوى.

وأضاف المتحدث أن وزير الخارجية أعرب عن استعداد مصر لاستقبال وفد كورى لبحث التعاون فى مجال اصلاح التعليم ، وبخاصة المتوسط والثانوى الفنى ، وكذلك لبحث إنشاء مركز

التدريب الفنى والجامعة الكورية ، وهو ما رحب به وزير التعليم الكورى الجنوبى ، مؤكدا حرص بلاده على دعم مصر وتعزيز التعاون معها فى جميع المجالات.

  وذكر المتحدث أن الوزير محمد عمرو قد حرص على لقاء وزير التعليم الكورى فى إطار مساعى وزارة الخارجية لدعم الخطط التنموية للبلاد عبر نقل الخبرات الأجنبية فى كافة المجالات التنموية ، وكذلك للسمعة الدولية الكبيرة التى يتمتع بها نظام التعليم فى كوريا الجنوبية ، وسعى الكثير من دول العالم ، بما فى ذلك الدول المتقدمة ذاتها ، للاستفادة منه لاصلاح نظمها التعليمية ، مشيرا إلى وجود ١٠٠ طالب مصرى يدرسون حاليا فى كوريا للحصول على درجة الدكتوراة ، وكذلك وجود العديد من المهندسين المصريين العاملين فى الشركات الكورية بالفعل .

يذكر أن كوريا الجنوبية توجد بها ٣٥٠ جامعة ومعهدا مستقلا ، تدير غالبيتها مؤسسات تعليمية خاصة

ومن ناحية اخرى أكد باهك جايوان ، وزير المالية فى كوريا الجنوبية ، ثقة بلاده فى قدرة مصر على

التقدم لتكون إحدى الاقتصادات البازغة فى العالم نظرا لما تتمتع به من مؤهلات بشرية واقتصادية كبيرة، جاء ذلك خلال استقباله صباح اليوم لوزير الخارجية محمد عمرو الذى يزور سول حاليا.

وصرح الوزير المفوض عمرو رشدى المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية بأن الوزير عمرو قد ناقش مع وزير المالية الكورى الجنوبى الأوضاع الاقتصادية فى مصر ، مؤكدا متانة أسس الاقتصاد المصرى وأن ما تمر به مصر حاليا لا يعدو أن يكون أزمة سيولة مؤقتة ستتجاوزها البلاد قريبا ، ودعا إلى مضاعفة الاستثمارات الكورية فى مصر ، مشيرا إلى النجاح الكبير الذى تلقاه أنشطة الشركات الكورية فى السوق المصرى ، وكذلك ما يتمتع به التصدير انطلاقا من مصر من مزايا تفضيلية واعفاءات جمركية كبيرة.

وقد أعرب وزير المالية الكورى عن رغبة بلاده فى تبكير موعد عقد اللجنة المشتركة بين وزيرى مالية البلدين ، بحيث تعقد خلال الأشهر القادمة بدلا من عقدها العام القادم كما كان مقررا ، وهو الأمر الذى رحب به تماما الوزير محمد عمرو مؤكدا تطلع مصر لتعزيز التعاون الاقتصادى والتجارى مع كوريا ، مشيرا إلى أن انعقاد اللجنة ، وما سينتج عنها من اتفاقات ثنائية ، سيكون بمثابة تأكيد واضح لثقة كوريا الجنوبية فى الاقتصاد المصرى. 

يذكر أن مصر تعد واحدة من سبع دول فقط على مستوى العالم تربطها مع كوريا الجنوبية لجنة مشتركة للتعاون برئاسة وزيرى مالية البلدين ، مما يظهر الأهمية التى توليها لتعزيز التعاون مع مصر فى المجالات الاقتصادية والتجارية

.

أهم الاخبار