رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

القضاء الإدارى أصدرت حكمًا ثانيًا بأحقية 13 فى الترشيح

الشارع السياسي

الاثنين, 22 نوفمبر 2010 15:09
كتب: محمد الغرباوي

أصدرت محكمة القضاء الإدارى بطنطا برئاسة المستشار محمد على الموافي نائب رئيس مجلس الدولة، وعضوية المستشارين محمد يسرى سيف وعيد محمد مكاوي ومحمد المتولي وعبد الفتاح إبراهيم، وبسكرتارية أحمد زمزم قبول الدعوى المقامة من 13 مرشحا من المستبعدين من قوائم الحزب الوطني في انتخابات مجلس الشعب المقبلة. وقررت المحكمة استمرار التنفيذ فى الحكم الصادر لهم من محكمة القضاء الإداري ليلة وقفة عرفات ومع ما

يترتب على ذلك من آثار أهمها وجوب استلام مديرية أمن الغربية لأوراق ترشح المدعين فى انتخابات مجلس الشعب 2010.

 

يقضى الحكم بعودة كل من عباس الحلوجى و المستشار إسماعيل الشرقاوى عضو مجلس الشعب السابق عن دائرة "برما" وعبد الناصر عطا الله وشهرته جمال عطا الله الصحفي بالأهرام "السنطة "ومحمد أبو الفتوح

وعبده السنيطى وعلى محمد على عز دائرة "محلة روح " وإبراهيم حجاج وطارق مكاوي والبسيونى جهجه "دائرة بشبيش "والسيد شعير وإبراهيم زرد "نهطاى "وهالة فؤاد، لم يتمكن المرشحون من تنفيذ الحكم السابق الصادر لهم بالرغم من وجودهم في مديرية الأمن لتسليم الحكم مشمولا بالنفاذ بالمسودة مما تسبب في حالة من الاحتقان بين أنصار المرشحين ،ولجأ الثلاثة عشر إلى المحكمة لتقديم استشكال باستمرار التنفيذ للحكم الصادر لهم وقضت باستمرار التنفيذ، وعقب صدور الحكم توجه المرشحون وأنصارهم إلى القاهرة لتقديمه إلى رئيس اللجنة العليا للانتخابات.

 

أهم الاخبار