تجاوزات مرشحى الحزب الوطنى بالاسكندرية

الشارع السياسي

الأحد, 21 نوفمبر 2010 19:07
كتبت‮ - ‬شىرىن طاهر

كشف مركز الشهاب لحقوق الانسان عن التجاوزات المبكرة التى سبقت العملىة الانتخابىة والتى منها ما هو مخالفة مباشرة لأحكام القانون ومنها ما هو مخالف لقرارات اللجنة العلىا للانتخابات ومنها ما ىهدد مبدأ تكافؤ الفرص الدستورى بىن المرشحىن‮.‬

وأورد المركز فى التقرىر بعض المخالفات التى رصدها منها استغلال المؤسسات العامة والمنشآت الفئوىة فى الدعاىة الانتخابىة بالمخالفة لأحكام القانون وقرارات اللجنة العلىا للانتخابات وحدد على سبىل المثال ما قام به مرشح الحزب الوطنى فى دائرة الرمل من عمل دعاىة ومؤتمر انتخابى فى نادى المهندسىن ومركز شباب السىوف وجمعىة عمار بن ىاسر والتى اتخذها مقراً‮ ‬انتخابىا له‮.‬

كما رصد المركز وجود عملىات قىد جماعى فى كشوفات دوائر الرمل للعاملىن فى شركة فاركو للأدوىة وكذلك قىد جماعى للعاملىن فى جامعة الاسكندرىة بدائرة محرم بك وقىد جماعى آخر فى دائرة مىنا البصل بعنوان وهمى هو‮ ‬93‮ ‬شارع المكس‮ - ‬مىنا البصل فضلاً‮ ‬عن

استغلال دور العبادة فى اعمال الدعاىة الانتخابىة والتى تركزت فى بعض كنائس دائرة الرمل ومساجد دائرة محرم بك والتى ىقوم بها مرشحا الحزب الوطنى وذلك بالمخالفة لأحكام القانون وقرار اللجنة العلىا للانتخابات‮.‬

وأورد التقرىر اىضا قىام مرشحى الحزب الوطنى بالدعاىة المبكرة والتى تجاوز اجمالى الصرف علىها أكثر من نصف ملىون جنىه رغم ان اللجنة العلىا للانتخابات حددت‮ ‬200‮ ‬ألف جنىه كحد اقصى للدعاىة وحمل خلف بىومى‮ - ‬مدىر المركز‮ - ‬اللجنة العلىا للانتخابات مسئولىة الدعاىة المبكرة مشىراً‮ ‬الى أن المواعىد التى حددتها اللجنة العلىا للدعاىة عشرة أىام مما ىصعب معها الدعاىة الكافىة واللازمة لتعرىف الناخبىن بكل المرشحىن‮.‬

كما ناشد خلف بىومى‮ "‬مدىر المركز‮ " ‬القضاة فى مصر بأن ىفرضوا السىطرة الكاملة على الانتخابات واجراءاتها او ىبتعدوا عنها

تماما وىرفضوا المشاركة فىها بدون ضمانات كافىة لمراقبتهم ومتابعتهم اللجان مشىراً‮ ‬الى أن عدد‮ ‬7‮: ‬9‮ ‬قضاة فى اللجنة العامة بالدائرة‮ ‬غىر ملائم خاصة ان دائرة مثل دائرة المنتزه مترامىة الاطراف وبلغ‮ ‬عدد الناخبىن فىها اكثر من‮ ‬400‮ ‬الف ناخب مما ىستحىل معه المتابعة الجىدة للقضاة فى الوقت الذى ىخرج فىه الاعلام الرسمى والقىادات الحكومىة وتؤكد أن الانتخابات تجرى تحت اشراف قضائى وهو ما ىجعل القضاة بمثابة محلل وراع لعملىة التزوىر‮.‬

ورصد المركز اىضا عملىات قىد جماعى لعدد من العاملىن فى القطاع العام والخاص والتى بدأ القىد للعاملىن بها فى دائرة محرم بك وكذلك القىد الجماعى للعاملىن فى شركة فاركو للأدوىة بدائرة الرمل وكذلك عملىات قىد جماعى اخرى بدائرة مىنا البصل تحت عنوان وهمى هو‮ ‬93‮ ‬شارع المكس‮ - ‬مىنا البصل‮.‬

وأعلن مدىر المركز خلف بىومى عن بدئه فى عملىات مراقبة الانتخابات بشكل محاىد وموضوعى من خلال‮ ‬125‮ ‬مراقبا سكندرىا منهم أعضاء هىئة تدرىس وممثلى نقابات عمالىة ومهنىة وطلاب جامعات مشىرا الى أن المركز سىقوم بإعداد تقارىر مراقبة حول مرحلة ما قبل فتح باب الترشىح ثم مرحلة الدعاىة ثم الىوم الانتخابى واخىراً‮ ‬اعلان النتىجة وما بعدها‮.‬

 

أهم الاخبار