(شردى) أتعهد بالحفاظ على المنطقة الحرة

الشارع السياسي

الأحد, 21 نوفمبر 2010 18:39

أكد النائب محمد مصطفي‮ ‬شردي‮ ‬مرشح حزب الوفد علي‮ ‬مقعد الفئات بدائرة المناخ ببورسعيد أن قضايا الحياة اليومية للمواطن تحتل موقع الصدارة في‮ ‬أجندة أولوياته علي‮ ‬مدار الخمس سنوات الماضية تحت قبة البرلمان وخلال الفترة المقبلة حال نجاحه في‮ ‬هذه الانتخابات،‮ ‬مضيفا أن المرحلة المقبلة ستتضمن تقديم مشروعات حقيقية هدفها الرقي‮ ‬بمستوي‮ ‬المواطن المصري‮ ‬بوجه عام والبورسعيدي‮ ‬خاص‮.‬

وقال شردي‮ ‬في‮ ‬مؤتمر جماهيري‮ ‬نظمه أهالي‮ ‬منطقة عثمان بن عفان بدائرة المناخ والزهور ان أهم المشروعات التي‮ ‬سيقدمها خلال الفترة المقبلة في‮ ‬حالة نجاحه هو مشروع لمد العمل بنظام المنطقة الحرة ببورسعيد‮.‬

وأشار شردي‮ ‬إلي‮ ‬انه عندما تعرض لأرقام وبيانات الموازنة العامة مع زملائه من أعضاء المجلس اكتشف ان الحكومة تتعامل مع الأزمات علي‮ ‬طريقة‮ »‬العين صابتني‮«. ‬مشيراً‮ ‬إلي‮ ‬ان الحكومة تتعمد تهميش وتحجيم المعارضة في‮ ‬كل مكان ونحن أمام نظام‮ ‬يدمر الحياة السياسية في‮ ‬مصر وأكد ان رهانه الوحيد خلال الانتخابات المقبلة علي‮ ‬الناخب البورسعيدي‮ ‬المحترم الذي‮ ‬يعلم تماما من‮ ‬يحمل قضاياه ويتفاعل معها تحت قبة البرلمان‮.‬

وأوضح شردي‮ ‬انه لن‮ ‬يستطيع أي‮ ‬نائب ان‮ ‬يرضي‮ ‬الجميع في‮ ‬دائرته فيضطر الي‮ ‬مناقشة القضايا

العامة في‮ ‬أغلب الأحيان مستطرداً‮: ‬لكني‮ ‬ناقشت وعرضت مشاكل تهم بورسعيد في‮ ‬كل القضايا علي‮ ‬مدار وجودي‮ ‬بالمجلس وكنت صاحب الاستجواب الوحيد تحت قبة البرلمان الذي‮ ‬تم الأخذ بما جاء فيه وهو استجواب شرق بورسعيد ومنعت بيع أرض شرق التفريعة للشركة الإماراتية مما جعل الحكومة تتراجع عن بيع مؤسسات وهيئات وموانئ لنفس الشركة في‮ ‬أماكن حيوية بالدولة‮.‬

وأشار شردي‮ ‬إلي‮ ‬ان قضية الصرف الصحي‮ ‬ببورسعيد‮ »‬قضية فساد كبري‮« ‬مؤكدا ان هناك مستندات ودلائل ستكون سببا في‮ ‬سجن كل من له صلة بما تم من مخالفات قدرت بمليارات الجنيهات‮.‬

وقال‮: ‬أتوقع حدوث مفاجآت في‮ ‬الانتخابات المقبلة ربما تصل إلي‮ ‬مصادمات دامية بسبب تحكم البلطجية والمال في‮ ‬الشارع الانتخابي‮ ‬البورسعيدي،‮ ‬وفرض سطوتهم علي‮ ‬الدوائر الانتخابية بشكل‮ ‬غير مسبوق،‮ ‬ووجه نداء للحزب بالوقوف بجانب المعارضة لإعادة الروح للحياة السياسية بمصر كلها‮.‬

وأوضح شردي‮ ‬انه تناول في‮ ‬البرلمان ومن خلال وسائل الإعلام قضايا بورسعيدية مهمة من أهمها في‮ ‬مجال الصحة الهجوم علي‮

‬المتسببين في‮ ‬الإهمال الذي‮ ‬يضرب المستشفيات في‮ ‬مصر وبورسعيد،‮ ‬وفضح تدهور مستوي‮ ‬الخدمات الصحية‮. ‬وطرح أيضا قضية أزمة الخبز وقضية أصحاب المعاشات والتأمينات الاجتماعية فضلا عما قدمه في‮ ‬قضايا التموين والانقطاع المتكرر للمياه في‮ ‬بورسعيد،‮ ‬مشدداً‮ ‬علي‮ ‬رفضه محاولات بعض النواب خاصة من الحزب الوطني‮ ‬إظهار أنفسهم بأنهم أصحاب الإنجازات واعتبر هذا بمثابة ابتزاز سياسي‮ ‬للناخب‮.‬

وقال شردي‮ ‬ان كل أسرة في‮ ‬مصر وليست ببورسعيد فقط لديها مشكلة أو اثنان أو أكثر ولا‮ ‬يوجد النائب السوبر الذي‮ ‬يستطيع ان‮ ‬يحل مشاكل كل أهالي‮ ‬دائرته ولكن بقدر المستطاع‮ ‬يحاول التعرض للقضايا العامة التي‮ ‬تهم فئة عريضة من أهالي‮ ‬مدينته وبرغم ذلك إلا أنه أكد توفيقه في‮ ‬تعيين مجموعة من الشباب البورسعيدي‮ ‬في‮ ‬أماكن متفرقة وتمكن من حماية‮ ‬600‮ ‬وظيفة‮ ‬يشغلها‮ ‬600‮ ‬شاب من أربع محافظات من بينها بورسعيد بشركة بتروجيت في‮ ‬قطاع البترول ورفض مساومة مسئولين كانت تقضي‮ ‬بتثبيت‮ ‬20‮ ‬شاباً‮ ‬يختارهم هو والتنازل عن حقوق باقي‮ ‬العاملين بالشركة‮.‬

وعن قضية تعيين المعاقين بالوظائف الحكومية قال شردي‮ ‬خلال المؤتمر انه طالب الحكومة بمحاكمة أي‮ ‬وزير لا‮ ‬يطبق قانون تعيين نسبة الـ‮ ‬5٪‮ ‬معاقين من إجمالي‮ ‬عدد العاملين بالمؤسسات والهيئات الحكومية موضحا ان رد الحكومة عليه بمجلس الشعب جاء محبطا حيث أكدت الحكومة عجزها عن تعيين كل خريجي‮ ‬الجامعات من الشباب الطبيعيين وليس المعاقين،‮ ‬وتعهد شردي‮ ‬حال نجاحه بمواصلة كفاحه لتبني‮ ‬قضايا بورسعيد تحت قبة البرلمان خلال الفترة المقبلة‮.‬

 

أهم الاخبار