رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

محمد محروس‮ ‬يقود حملة التغيير بدائرة الحوامدية

الشارع السياسي

الأحد, 21 نوفمبر 2010 17:35


مرشح الوفد يحارب أصحاب رؤوس الأموال وشعاره »قلمي أحد من السيف وأقوي من سلاح المال«

التقي‮ ‬محمد محروس‮ ‬غياض مرشح الوفد بدائرة الحوامدية عن مقعد‮ »‬العمال‮« ‬رمز الميزان،‮ ‬بأهالي‮ ‬مدينة الحوامدية الذين أعربوا عن فرحتهم بترشحه بالدائرة،‮ ‬وأكد الأهالي‮ ‬خلال اللقاء الذي‮ ‬

أقيم بقاعة عائلة أبو‮ ‬غياض بالحوامدية بأنهم سيقفون بجانبه بكل قوة لأنه خير من‮ ‬يمثلهم بالدائرة وقالوا‮: ‬إن‮ »‬محروس‮« ‬يعتبر خلفاً‮ ‬للقطب الوفدي‮ ‬المرحوم علي‮ ‬سلامة نائب الدائرة الأسبق عن حزب الوفد وأنه متواجد بيننا علي‮ ‬مدي‮ ‬الأعوام الماضية وقام بحل العديد من المشاكل والقضايا التي‮ ‬تخص قطاعا كبيرا من أبناء دائرة الحوامدية ونشر العديد من التحقيقات عن مستشفي‮ ‬الحوامدية العام وطالب باستكمال مبني‮ ‬الطوارئ الملحق بمستشفي‮ ‬الحوامدية العام لاستقبال حالات الحوادث التي‮ ‬تقع علي‮ ‬طريق القاهرة‮ - ‬أسيوط السريع،‮ ‬كما أنه تبني‮ ‬مشكلة الصرف الصحي‮ ‬بالحوامدية وقام بعمل عدة تحقيقات صحفية بجريدة الوفد أظهرت العيوب التي‮ ‬شابت مشروع الصرف الصحي‮ ‬بالحوامدية،‮ ‬كما أنه طالب بتغطية
العديد من المصارف والترع داخل الكتل السكنية والتي‮ ‬تم تغطية أكثر من‮ ‬75٪‮ ‬من الترع والمصارف التي‮ ‬تمر بوسط الكتل السكنية،‮ ‬كما قام بالمطالبة بإنشاء كوبري‮ ‬علوي‮ ‬أمام مستشفي‮ ‬الحوامدية العام لربط منطقة عرب النعام بمدينة الحوامدية نتيجة الحوادث التي‮ ‬وقعت علي‮ ‬شريط السكة الحديد واستخدام الأهالي‮ ‬مركبا صغيرا‮ ‬ينقلهم من عرب النعام إلي‮ ‬داخل المدينة عبر ترعة الجيزاوية ثم عبور شريط السكة الحديد،‮ ‬مما أدي‮ ‬إلي‮ ‬وقوع العديد من الحوادث،‮ ‬وقال‮: ‬إن اهتمام‮ »‬محروس‮« ‬بإنشاء هذا الكوبري‮ ‬استجاب له المسئولون وتم إنشاؤه ليحافظ علي‮ ‬مواطني‮ ‬الحوامدية أثناء انتقالهم من عرب النعام للمدينة،‮ ‬كما أشادوا بمطالبته بتوسيع كوبري‮ ‬الحوامدية علي‮ ‬ترعة الجيزاوية الذي‮ ‬يمر عليه آلاف العاملين بشركة السكر والعديد من الشركات الصناعية المنتشرة بالمدينة للحد من الزحام أثناء عبورهم مزلقان السكة الحديد مستخدمين هذا
الكوبري‮ ‬الآيل للسقوط وضيق مساحته مما‮ ‬يسبب في‮ ‬ازدحام المواطنين خاصة في‮ ‬ساعة الذروة صباحاً‮ ‬ومساء وأدي‮ ‬إلي‮ ‬وقوع العديد من المشاجرات بين المواطنين نتيجة الزحام المتواصل،‮ ‬وأكد‮ »‬محروس‮« ‬خلال لقائه بأهالي‮ ‬الحوامدية بأنه علي‮ ‬ثقة بأن أهالي‮ ‬الحوامدية لم‮ ‬يتخلوا عنه خلال معركته الانتخابية وأنه علي‮ ‬وعده وعهده معهم بأنه سيظل خادماً‮ ‬لهم سواء وفقه الله في‮ ‬هذه المعركة أم لم‮ ‬يوفق،‮ ‬مؤكداً‮ ‬أنه سيظل خادماً‮ ‬لهذه الدائرة إلي‮ ‬آخر رمق في‮ ‬حياته،‮ ‬وأنه سيبذل قصاري‮ ‬جهده لجعل مدينة الحوامدية عروس المحافظة خاصة أنها تضم العديد من المصانع والشركات التي‮ ‬تضم آلاف العاملين بها وتعتبر من أهم الصناعات التي‮ ‬تعود بالمنفعة العامة للمواطن والدولة،‮ ‬وفي‮ ‬نهاية الجلسة استمع محروس إلي‮ ‬مشاكل أهالي‮ ‬الحوامدية التي‮ ‬تتلخص في‮ ‬تغطية ترعة جانبية البدرشين وإعادة فتح الباب أمام المواطنين بالوحدات المحلية لتقديم طلبات توصيل التيار الكهربي‮ ‬التي‮ ‬توقفت منذ عام‮ ‬2007‮ ‬وحتي‮ ‬الآن،‮ ‬كما طالبوا بسرعة إحلال وتوسيع كوبري‮ ‬الحوامدية أمام مزلقان السكة الحديد،‮ ‬ورصف وتمهيد الطرق الداخلية للمدينة وإعادة تخطيط وتجميل مدخل المدينة ليليق بمظهرها الحضاري‮.‬

وأكد‮ »‬محروس‮« ‬في‮ ‬نهاية لقائه بأنه‮ ‬يحارب من قبل مرشحي‮ ‬الحزب الوطني‮ ‬بالدائرة،‮ ‬مؤكداً‮ ‬أن كلمته أحد من السيف وأقوي‮ ‬من سلاح المال‮.

 

أهم الاخبار