رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الإخوان: لم نتوسط لمتهمى التمويل

الإخوان: لم نتوسط لمتهمى التمويلشعار الاخوان المسلمين
كتب- سعيد حجازى:

نفت جماعة الإخوان المسلمين توسَّطها للسماح بسفر المتهمين الأجانب فى قضية التمويل الأجنبي لمنظمات المجتمع المدني من قريب أو بعيد.

وقالت في بيان لها على موقعها الخاص: إنها لم تتبن أي وساطةٍ أو تحرك لرفع منع السفر المفروض على الأجانب المتهمين في هذه القضية، مستنكرة أية ضغوط داخلية أو خارجية قد تكون مورست على الهيئة القضائية المكلفة بالنظر في الدعوى.

واستغرب البيان ما ورد من أنباء في وسائل الإعلام المختلفة حول توجيه جهات أمريكية الشكرَ إلى جماعة الإخوان المسلمين في مصر على ما أسمته موقفًا بنَّاءً ومسئولاً من جانب الجماعة

تجاه قضية المنظمات غير الحكومية، والذي تم تأويله وقراءته في الإعلام المحلي على أساس أن الإخوان قاموا بوساطة ما أو بالتدخل لدى الجهات المصرية المعنية أو الجهات التي تدير المرحلة الانتقالية لصالح رفع حظر السفرعن الأجانب المتهمين في هذه القضية.

وأكد البيان أن مصدر هذا الاستغراب هو أن الإخوان المسلمين لم تكن لتسمح لنفسها بالتدخل في شأن ينظره القضاء؛ حرصًا على استقلاله وإحترامًا له.


وأضاف أن  الجماعة أوضحت موقفها بالكامل وحياديتها تجاه المسألة في إطارها القانوني

والقضائي؛ حيث إنها لا تتدخل في شئون القضاء ولا تُعلِّق على أية أحكام أو إجراءات قضائية.

ومن جهةٍ أخرى فإن جماعة الإخوان عبَّرت منذ مرحلةٍ مبكرةٍ وبوضوحٍ عن انحيازها الواضح والتام تجاه مسألة اتاحة الحرية وضمان الاستقلال للمنظمات غير الحكومية ، كأحد أهم عناصر التحول الديمقراطي والتحرك التنموي في مصر.

وتعهَّدت الجماعة والبرلمانيون من حزب الحرية والعدالة بالعمل المشترك، وفي إطارٍ من التشاور الواسع مع كل القوى الوطنية لصياغة قانون يمنح الحرية والشرعية لمنظمات المجتمع المدني دون قيود تحت سقف المصلحة الوطنية للشعب.

ووصف البيان إلى موقف الجماعة بالبنَّاءً والمسئول، لكن أي موقفٍ آخر تدخل فيه عناصر الوساطة والمساومة والتفاوض السياسي في شأن منظور أمام القضاء لا يمكن اعتباره بنّاءً أو مسئولاً بأي حالٍ من الأحوال.

أهم الاخبار