رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

البدوى:الدستور القادم سيقلص صلاحيات الرئيس

الشارع السياسي

السبت, 18 فبراير 2012 17:49
البدوى:الدستور القادم سيقلص صلاحيات الرئيسالدكتورالسيد البدوي رئيس حزب الوفد
بوابة الوفد – متابعات:

طالب الدكتورالسيد البدوي رئيس حزب الوفد، حزب الحرية والعدالة "الذراع السياسى للإخوان المسلمين".

وضع المصلحة العامة للوطن على أية مصالح أخرى وأن تكون اللجنة الدستورية  ممثلة من الاتحادات النوعية والنقابات والقضاء وكل طوائف المجتمع بلا استثناء وألا يهمل فصيل لحساب آخر، مؤكدا أن اختيار الجمعية التأسيسية القادمة هو محل اختبار لحزب الحرية والعدالة.

وأشار البدوي إلى وجود حساسية بين الإخوان المسلمين والأقباط، وأنه على الإخوان باعتبارهم أغلبية في البرلمان إزالة هذه الحساسية بالممارسة العملية وليس برفع الشعارات، لأن هذا التحدي يواجه مصر وليس الحرية والعدالة فقط.‬

وأوضح البدوى للإعلامي طارق الشامي خلال برنامج "حوار القاهرة" الذي أذيع اليوم على قناة الحرة، أنه أجرى مشاورات بين القوى السياسية بخصوص التوافق على الرئيس القادم ومواصفاته، وأنها تناولت ثلاثة هم عمرو موسى

أو نبيل العربي أو منصور حسن، نافيا أن تكون قد حدثت مشاورات مع المجلس العسكري بهذا الخصوص.‬

‫وأضاف "أن الدستور القادم سوف يحصر صلاحيات الرئيس القادم في الشئون الخارجية على غرار النظام الفرنسي، نافيا أي محاولة للتدخل من المجلس العسكري فى بنود الدستور، مؤكدا أن المؤسسة العسكرية سيكون لها وضع مميز ومختلف، وأن ميزانية القوات المسلحة لا ينبغي أن تكون تفاصيلها الدقيقة مطروحة للعلن وإنما تطرح أمام لجان خاصة في مجلس الشعب نظرا لأنها تمس الأمن القومي لمصر.

‫ وحول حكومة الإنقاذ الوطني التى دعت إليها قيادات الحرية والعدالة بعد لقائهم بالمجلس العسكري، قال البدوي إن حزب الإخوان لم

يتشاور مع أي من الأحزاب بخصوص تشكيل حكومة ائتلافية، رغم أن أغلبيته في البرلمان لا تمكنه من تشكيل الحكومة بشكل منفرد، وأن حزب الحرية والعدالة لم يطرح الأمر على حزب النور أو الوفد، معبرا عن اعتقاده بأن الإخوان أرادوا أن يقولوا أن لديهم كوادر قادرة على تشكيل الحكومة فقط وتحمل المسئولية.‬

وتعقيبا على الوضع الإعلامي فى مصر، قال السيد البدوي إن مصر تعاني من انفلات إعلامي بعد الثورة وإنه لابد من إنشاء جهاز لتنظيم الإعلام المرئي والمسموع، مؤكدا أن حرية الإعلام لا تعني الفوضى وأنه ينبغي معرفة مصادر تمويل كل الفضائيات المصرية وأن تخضع الفضائيات لرقابة هيئة سوق المال والهيئة العامة للاستثمار .

وردا على سؤال حول سيطرة رجال الأعمال على الفضائيات المصرية، قال البدوي إن الإعلام الناجح إعلام مكلف، ولابد من تمويل، وإن الفضائيات الخاصة في العالم مملوكة لرجال أعمال أو شركات مساهمة لكنها تخضع لضوابط، مؤكدا أن قنوات الحياة التزمت الحياد ولم يظهر بها سوى مرة واحدة .

أهم الاخبار