رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الفيومى: الاسترالى كان يغطى الإضراب بالمحلة

الشارع السياسي

الأحد, 12 فبراير 2012 20:52
الفيومى: الاسترالى كان يغطى الإضراب بالمحلة
كتب-رامى المنشاوى:

تستمع نيابة ثان المحلة إلى القيادى العمالى كمال الفيومى الناشط بشركة المحلة للغزل والنسيج فى التهم الموجهة إليه بشأن التعامل مع منظمات أجنبية.

وقال الفيومي في حديثه الذي اختص به الوفد قبل دخوله إلى ساحة النيابة إن البلاغ كيدي من أساسه وإن ما نشرته جريدة "اليوم السابع" عار من الصحة بل اعتمد على تشويه السمعة دون تقصي الحقائق، مؤكدا أن الصحفي الأسترالي بمعاونة الطالب بالجامعة الأمريكية قام بزيارة المحلة لعمل تحقيق صحفي حول الإضراب العمالى ومشاركة عمال غزل المحلة في الإضراب وأثناء قدومهم إلى ميدان الشون توجه مجموعة من البلطجية للاحتكاك

بهم ونصب كمين لهم لاستدراجهم إلى وحدة البحث الجنائي بالمحلة الكبري وتلفيق تهم من قبيل دفع مبالغ مالية للتحريض على الإضراب وإتلاف الممتلكات العامة, وقال الفيومي إنه تلقي اتصالا هاتفيا من مجموعة الصحفيين يفيد بتعرضهم لمشكلة طارئة الأمر الذي دفعه للنزول إلى مقر وحدة البحث الجنائي لمحاولة اكتشاف الأمر وأمام أحد ضباط المباحث تم اقتياده دون أي أسباب وتلفيق التهم التى تستمع النيابة إليه إلى الآن.
في السياق نفسه، فقد أكد مصدر مطلع أن أقوال الصحفيين
الأمريكي والأسترالي والمترجمة لم تكن متناقضة مع أقوال كمال الفيومي, والتقت "بوابة الوفد" مجموعة من أهالى المنطقة السكنية التى يسكن فيها القيادي العمالى كمال الفيومي ذكروا أن كمال الفيومي رجل يحافظ على صلاته وليس له علاقة بمنظمات أجنبية أو غيره، موضحين أنه يعيش حياة متواضعة هو وأسرته المكونة من ثلاثة أفراد ولم يلحظ عليه أي تغيير في المستوي الاجتماعي أو المادي, وذكر شاهد عيان أن كمال الفيومي محبوب من أهل منطقته السكنية كونه مشاركا لهم في السراء والضراء.
يذكر أن كمال الفيومي أبرز المعتقلين السياسيين في عام 2008 بعد تلفيقات رئيس فرع مباحث أمن الدولة بالغربية والعميد رضا طبلية رئيس وحدة البحث الجنائي بالمحافظة وقتها.
كمال الفيومي تعهد بكشف مفاجآت جديدة إذا لم تقم العدالة بتصحيح مجراها.

أهم الاخبار