عمرو خالد: مصر بلد الأمن والأمان

الشارع السياسي

السبت, 12 فبراير 2011 18:54
كتب- أبو بكر خلاف:



أكد الداعية الإسلامي عمرو خالد أن مصر أصبحت الآن مستقرة ومازالت بلد الأمن والأمان ومستعدة لاستقبال الزائرين.

وقال خالد في رسالة وجهها لشباب مصر والعالم: إن مصر بعد الثورة مصر أصبحت أكثر استقرارا، داعيا السفارات الاجنبية فى مصر بإعادة جالياتهم ومواطنيهم الذين غادروا مصر إثر

الاحداث الأخيرة.

ووجه كلامه للبعثات الاجنبية قائلا :" يا سفراء العالم: نرجو أن تردوا رعاياكم إلى مصر وساعدونا فى استكمال هذه الرسالة المضيئة للثورة السلمية بدعوتكم لمواطنيكم للعودة فورا إلى مصر".

وطالب خالد السائحين الأجانب والمراسلين أن يعودوا أيضا

ويستكملوا عملهم فى أمن وأمان بضمان شعب مصر الحر، كذلك حث المستثمرين الأجانب إلى العودة إلى مصر واستثمار هذا الشباب الجميل الذى لديه كثير من القدرات.

وأرسل خالد أيضا رسالة إلى الثوار فى ميدان التحرير أن يستكملوا الصورة الحضارية للثورة لتجميل الميدان وتنظيفه وقال: إن الضامن لما سبق هو هذا الشعب المتسامح الذى لا يعرف الاحقاد ويبحث عن العدالة والحرية والغد الأفضل.

 

أهم الاخبار