رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تشريح 51 جثة ..والكشف على 20 فى مطار بورسعيد

الشارع السياسي

الخميس, 02 فبراير 2012 16:56
تشريح 51 جثة ..والكشف على 20 فى مطار بورسعيد
كتب - يوسف الغزالي:

أعلن المستشار عادل عبدالحميد وزير العدل حالة الطوارئ في مصلحة الطب الشرعي مساء أمس ، لمباشرة تشريح جثث مجزرة أستاد بورسعيد والتصريح بالدفن.

 

وكلف وزير العدل، المستشار علي الصادق مساعد أول الوزير بالتنسيق مع المستشار الدكتور محمد فرغلي مساعد الوزير لقطاعي الخبراء والطب الشرعي، لإعداد تقرير مفصل حول أسباب وفاة الضحايا لعرضه علي مجلسي الوزراء والشعب.

وأكد الدكتور إحسان كميل رئيس مصلحة الطب الشرعي تواصل عمل الأطباء الشرعيين وخبراء المعمل الكيماوي، لإعداد التقارير النهائية التي تحدد أسباب وفاة الضحايا.

وأشار إلي وصول 51 جثة لمشرحة الطب الشرعي بزينهم، عقب رفض ذويهم التشريح في بورسعيد.

وقرر النائب العام المستشار عبدالمجيد محمود نقل الجثث بالطائرة للقاهرة لاستكمال عمليات التشريح.

وقالت الدكتورة ماجدة القرضاوي نائب رئيس مصلحة الطب الشرعي، أن لجنة طوارئ الطب الشرعي قامت بالكشف الظاهري علي جثث 20 حالة في مطار بورسعيد. ورفض الأهالي تشريحها هناك.

وأكدت أنه تم تشريح 21 جثة معلومة الهوية، وجاري تشريح 30 جثة أخري باستثناء الجثث التي رفض ذووها تشريحها.

وأضافت أنها أصدرت تعليمات لإدارة التشريح بعدم تسليم أي جثة أو التصريح بالدفن قبل الكشف الظاهري عليها، وتصويرها فوتوغرافيا وبالأشعة لتحديد الإصابات والكسور الداخلية، وأخذ عينات الـ D.N.A من كل جثة وأفراد أقاربها، لتحليلها في معامل الطب الشرعي وضم النتيجة للتقرير النهائي.

في سياق متصل، قرر أيمن بدوي رئيس نيابة جنوب القاهرة، التحقيق مع بعض أهالي الشهداء الرافضين لتشريح جثث أبنائهم، لأخذ أقوالهم والتعهد اللازم بتحمل مسئولية تلك الرغبة، وإبراء جهات التحقيق والطب الشرعي من أي مسئولية مستقبلاً.

وكان أهالي الشهداء قد توافدوا علي مقر مشرحة زينهم، المقر الرسمي لمصلحة الطب الشرعي فجر أمس، واعترض كثير منهم علي تشريح جثث ذويهم.

أهم الاخبار