البحيرة تحتفل بتنحي مبارك بكسر "القلل"

الشارع السياسي

الجمعة, 11 فبراير 2011 17:14
البحيرة - أحمد حفنى:



احتشد مئات الآلاف من أبناء محافظة البحيرة فى جميع ميادين مدن ومراكز المحافظة مساء اليوم الجمعة بعد إعلان عمر سليمان نائب الرئيس السابق حسنى مبارك تنحى الرئيس حسنى مبارك عن منصبه، للتعبير عن فرحتهم بالخبر السعيد، حاملين معهم بعض "القلل" ليكسروها خلف صورة مبارك حتى لا يرجع مرة ثانية.

وأعربت جموع الجماهير عن سعادتها البالغة بعد نجاح ثورتهم التاريخية التى ظلوا عاكفين عليها لأكثر من أسبوعين منددين بالنظام الحاكم الذى ظل طيلة ثلاثين عاماً،

ورددوا هتافات تعبر عن نجاح الثورة، وعمت مظاهر الاحتفال جميع أنحاء المحافظة وقام الأهالى بالخروج إلى الشوارع والميادين محتفلين بنجاح ثورتهم .

وشهدت بعض القرى بالمحافظة مظاهر احتفال غير مسبوقة حيث خرج المواطنون بأعداد رهيبة حاملين فى أيديهم "القلل" وقاموا بكسرها خلف صور الرئيس السابق وقاموا بإطلاق الأعيرة النارية فى سماء المحافظة مؤكدين أن هذا الانتصار العظيم للثورة سوف يخلق محافظة جديدة

غير التى شهدناها من قبل .

ومن جانبه تلقى المهندس إسماعيل الخولى رئيس لجنة الوفد بالبحيرة العديد من الاتصالات الهاتفية التى تهنئه بنجاح الثورة وسقوط النظام الحاكم وأكد الخولى لموقع الوفد الإليكترونى أن لجنة الوفد فى البحيرة سوف تأخذ على عاتقها هموم المواطن البحراوى وتعبر معه إلى بر الديمقراطية التى ينشدها الجميع .

وصرح أحمد هاشم العبد رئيس لجنة الوفد بكفر الدوار أن مقر الحزب بالمدينة سيقيم الاحتفالات لمدة أسبوع متواصل مؤكداً بأنه سيبدأ مرحلة جديدة مع الالتحام بالجماهير واضعاً فى أولى اهتماماته مصلحة المواطن البحراوى مؤكداً أن شعب البحيرة سيشهد عصراً جديداً مليئا بالحرية والديمقراطية .

 

 

أهم الاخبار