رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الآلاف بالتحرير للمشاركة بجمعة "الكرامة"

الشارع السياسي

الجمعة, 27 يناير 2012 07:05
الآلاف بالتحرير للمشاركة بجمعة الكرامة
كتب- محمود فايد:

بدأ المواطنون فى التوافد على ميدان التحرير منذ الصباح الباكر للمشاركة فيما أطلق عليه مليونية (العزة والكرامة)، والتى دعت اليها العديد من الأحزاب والقوى والحركات السياسية المتنوعة.

ويطالب الداعون لمليونية اليوم بالرحيل الفورى للمجلس العسكرى وتسليم إدارة البلاد الى سلطة مدنية لحين إجراء الانتخابات الرئاسية، والقصاص من قتلة الثوار وتشكيل محاكم ثورية لمحاكمة الرئيس السابق حسنى مبارك ورموز نظامه.
كما يطالبون بتشكيل لجنة تمثل كافة التيارات والقوى السياسية لوضع دستور للبلاد، وإلغاء المحاكمات العسكرية بحق المدنيين، والإفراج عن كافة المعتقلين من السجون، وتطهير وزارتى الإعلام والداخلية واستقلال القضاء.
وشهد الميدان إقامة 3 منصات جديدة بالإضافة إلى منصتى الإخوان المسلمين وحركة شباب 6 إبريل المقامتين منذ أول أمس الأربعاء للمشاركة فى الذكرى الأولى للثورة؛ حيث تم اليوم نصب منصة أمام مبنى الجامعة الأمريكية، والأخرى بالمواجهة لها،

أما المنصة الثالثة فتم نصبها أمام مجمع التحرير.
وبدأ المشاركون فى مليونية اليوم فى تعليق العديد من اللافتات التى تعبر عن مطالبهم، ومن بينها (السلطة والثروة للشعب - الشرعية الثورية أصل السيادة .. الشعب مفجر الثورة وقائد الميدان ولا وصاية على الشعب ولا لاغتصاب الحكم - مقولة لغاندى: يعتبر اللاعنف والتسامح الدينى أكبر قوة فى يد الثوار .. انه أشد فتكا من أسلحة الدمار الشامل)، فضلا عن العديد من اللافتات المنتقدة للمجلس العسكرى.

وشهد ميدان التحرير تواجدا مكثفا للباعة الجائلين، خاصة بائعى الأطعمة الشعبية المتنوعة مثل الفول والطعمية والكشرى، بينما ظهر بالميدان لأول مرة بائع للكباب والكفتة بجانب منصة الجامعة الأمريكية، فضلا عن بائعى المشروبات

الساخنة المتنوعة التى أقبل عليها المعتصمون لحمياتهم من برودة الطقس، فى الوقت الذى قام فيه عدد من المعتصمين بتدشين حملة نظافة فى مختلف أرجاء الميدان لإزالة كافة المخلفات الموجودة به.
ومن جهتهم، قام أفراد اللجان الشعبية بإغلاق جميع مداخل الميدان أمام حركة السيارات، بعد أن تم وضع حواجز معدنية بأول شارع قصر النيل، وأمام المتحف المصرى والجامعة العربية، فيما انتشر العديد منهم على كافة المداخل للاطلاع على هويات الوافدين الى الميدان وتفتيشهم دون مضايقتهم.
تجدر الإشارة الى أن أكثر من 60 حزبا وقوى سياسية اعلنت عن مشاركتها فى مليونية اليوم، والتى دعت اليها العديد من القوى والحركات السياسية وفى مقدمتها حركة شباب 6 إبريل، حركة كفاية، ائتلاف شباب الثورة، اتحاد شباب الثورة، اتحاد شباب ماسبيرو، الجبهة الحرة للتغيير السلمي، تحالف القوى الثورية، تحالف ثوار مصر، اللجان الشعبية للدفاع عن الثورة، ائتلاف ثورة اللوتس، حركة شباب من أجل العدالة والحرية، الجبهة القومية للعدالة والديمقراطية، حركة ثورة الغضب المصرية الثانية، الاشتراكيون الثوريون، الحركة الشعبية لدعم الأزهر وحركة المصري الحر.

أهم الاخبار