رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تحت شعار المشاركة ورفض الاحتفال:

القوى السياسية بالدقهلية تستعد لإحياء ذكرى 25 يناير

الشارع السياسي

الثلاثاء, 24 يناير 2012 19:08
القوى السياسية بالدقهلية تستعد لإحياء ذكرى 25 يناير
كتبت - سما الشافعى:

أعلن معظم الأحزاب والائتلافات السياسية مشاركتها غداً في إحياء الذكرى الأولى لثورة 25 يناير المجيدة تحت شعار "نعم لاستكمال الثورة ورفض الاحتفال".

حيث صرح محمود خضر عضو ائتلاف شباب الثورة بتنظيم مسيرات كبيرة من جامعة المنصورة .. من كليات الطب والهندسة لتلتحم بالمنطقة الشعبية في الجلاء، ومشعل حيث ينتظرهم النشطاء في مسيرات من الشباب الذى ينادى بالعدالة الاجتماعية والحرية ثم تتوجه إلى ميدان الشهداء أمام مبنى المحافظة.
هذا وقد أكدت حركة ألتراس برادعاوي بالدقهلية أن المظاهرات ستنطلق من

مسجد النصر بالمنصورة بعد صلاة الظهر كما انطلقت العام الماضي في حين يتجمع عدد من النشطاء في مسيرات من جامعة المنصورة تجوب المدينة.
الجدير بالذكر أن حزب الوسط بالدقهلية كان قد أعلن عن مشاركته في فعاليات 25 يناير معلنين استكمال مطالب الثورة، حيث صرح أحمد العدوى المتحدث عن حزب الوسط بالمنصورة أن الحزب يرفض الاحتفال بالثورة.
وأضاف العدوي أنهم سيشاركون بصورة رسمية في المظاهرات
السلمية رافضين التصعيد أو الاعتصام، مطالبين باستكمال أهداف الثورة وذلك بالتنسيق مع القوى السياسية المختلفة ومع شباب الثورة.
وأكدت أسر الشهداء بالمنصورة خروجهم في مظاهرات جديدة لاستكمال مطالب الثورة التي دفع ثمنها أبناؤهم، حيث يقول أحمد جمال سليم شقيق الشهيد محمد جمال سليم" سنخرج من منطقة مشعل والتى قدمت الشهداء نستعيد روح الثورة من جديد، ولن نترك الميدان حتى القصاص من دم شقيقي وكل الشهداء واستكمال مطالب الثورة".
وعلى صعيد آخر، تأتي جماعة الإخوان المسلمين بالدقهلية والتيارات الدينية والسلفيين لترفض المشاركة في مظاهرات جديدة في ذكرى الثورة الأولى، معتبرين الثوره حققت معظم أهدافها وأن الغد هو يوم للاحتفال وليس للتظاهر.

 

أهم الاخبار